رمز الخبر: ۳۲۱۶۸
تأريخ النشر: 09:26 - 17 December 2012
وتناول لقاء كاظمي و الحلقي بحث أوجه التعاون الثنائي بین إیران و سوریا وسبل وآلیات تطویرها والارتقاء بها في المجالات والقطاعات المختلفة.
عصر ایران - العالم - جدد حسن كاظمي قمي مستشار نائب رئیس الجمهوریة الإسلامیة في إیران موقف إیران الداعم لصمود سوریا واستعدادها للمساهمة في توفیر الاحتیاجات الأساسیة، بینما أشاد وائل الحلقي رئیس مجلس الوزراء السوري بمتانة وصلابة علاقات الصداقة والتعاون الثنائي بین البلدین.

وأكد كاظمي خلال اللقاء الذي جرى موقف إیران الداعم لصمود سوریا واستعدادها للمساهمة في توفیر الاحتیاجات الأساسیة لها من المشتقات النفطیة والدقيق والأدویة والسلع الغذائیة واستكمال إنجاز المشاریع التنمویة والخدمیة والتخفیف من آثار الضغوط والعقوبات الاقتصادیة المفروضة على سوریا.

ومن جانبه أشاد الحلقي بمتانة وصلابة علاقات الصداقة والتعاون الثنائي بین سوریا وجمهوریة إيران الإسلامیة.

وأكد الحلقي أهمیة العمل المشترك للارتقاء بالتعاون الاقتصادي إلى مستوى العلاقات السیاسیة الممیزة بین البلدین الصدیقین.

وعرض الحلقي طبیعة الضغوط والتحدیات التي تتعرض لها سوریا، موضحاً أنها تواجه مجموعات إرهابیة مسلحة مدعومة من دول وقوى ظلامیة على رأسها الولایات المتحدة الأمریكیة وبعض الدول العربیة والإقلیمیة.

وتناول لقاء كاظمي و الحلقي بحث أوجه التعاون الثنائي بین إیران و سوریا وسبل وآلیات تطویرها والارتقاء بها في المجالات والقطاعات المختلفة.

وتركز البحث خلال اللقاء على تعزیز التعاون المشترك في القطاعات الاقتصادیة والتجاریة والمالیة والطاقة والنفط والغاز والمشتقات النفطیة والتأكید على تبادل السلع الغذائیة والمواد التموینیة والدوائیة ومقایضة المنتجات والمحاصیل الزراعیة وخاصة البطاطا وزیت الزیتون والألبسة والمنسوجات وكل المنتجات المصنعة في سوریا واعتماد مجموعة من الآلیات التنفيذیة لمعالجة أي عوائق إداریة وتسریع عملیات وصولها وانسیابها إلى أسواق البلدین.

كما شمل اللقاء بحث آفاق التعاون الأخرى ولاسیما على صعید تأمین مستلزمات وتجهیزات استكمال تنفیذ بعض مشاریع تولید الطاقة الكهربائیة وإنجاز المشافي الطبیة ووضعها في الاستثمار الفعلي تلبیة لاحتیاجات المواطنین ودعم العملیة التنمویة.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: