رمز الخبر: ۳۲۱۷۵
تأريخ النشر: 15:43 - 23 December 2012
عصر ایران - وکالات - اعتبر خبير اقتصادي ان الحظر الاميركي الاوروبي المفروض على ايران غير ملزم لجميع الدول لأنه لم يمر عبر مجلس الامن الدولي، مؤكدا ان الدول الاوروبية والولايات المتحدة تتضرر ايضا من هذا الحظر.

وادرج الاتحاد الاوروبي شخصيات وشركات ايرانية جديدة على لائحة الحظر المفروض على طهران في اطار الخلاف بشأن برنامجها النووي السلمي، بزعم تورط هؤلاء باشكال مختلفة في نشاطات نووية او دعم الحكومة الايرانية.

وبذلك تطول لائحة الحظر الاوروبي الذي يتضمن تجميد ممتلكات واموال ومنعا من السفر لتشمل نحو 500 شركة ومؤسسة ايرانية، اضافة الى 105 اشخاص، فيما يطال الحظر الجديد قطاعات المصارف والشحن والغاز، ويضاف الى ساسلة قرارات الحظر التي كان  اكبرها تطبيق حظر نفطي في تموز يوليو الماضي.

وقال الخبير الاقتصادي وثاب السعدي لقناة العالم الاخبارية السبت: هناك اجراءات يتخذها الغرب ضد بعض الدول حين يعتقد ان مصالحه تتعرض للتهديد، ويعتقد الغرب انه يدافع بذلك عن مصالحه التي تحكم الدول الرأسمالية.

واضاف السعدي ان هناك عدة مستويات لقضية فرض وتشديد الحظر على ايران، على خلفية اتهام ايران بالسعي لانتاج يورانيوم مخصب بنسبة تسمح لها بانتاج قنبلة نووية (حسب تعبيره)، مشيرا الى ان الايرانيين ينكرون ذلك ويؤكدون ان ما يقومون به هو للاغراض السلمية.

واوضح ان هذا الخلاف هو خلاف اساسي، وان الوكالة الدولية التي تعتقد بانها منعت من مراقبة بعض المنشآت الايرانية، اتجهت في تقريرها في نوفمبر الى اتهام ايران بانها تخفي معلومات كثيرة لانها تمنع الوكالة من تفتيش جميع منشآتها.

وتابع السعدي: بناء على ذلك اتخذ مجلس الشيوخ الاميركي اجراءات ضد وزيري الثقافة والمواصلات الايرانيين، واضافة الى اجراءات اقتصادية في قطاعات بناء السفن والمواصلات والبنوك، واصبح عدد الاشخاص على لائحة الحظر اكثر من مئة شخص.

واكد الخبير الاقتصادي وثاب السعدي ان المجموعة الاوروبية متفقة على هذه الاجراءات في الاطار، لكنها تختلف في تفاصيلها، معتبرا انها لا تلزم جميع دول العالم لانها لم تمر عبر مجلس الامن.

ولفت السعدي الى ان الاذى الرئيس من هذا الحظر يلحق بايران، لانها تعيق التطور الاقتصادي الايراني والتبادل الايراني مع العالم، معتبرا ان الصين قوة اقتصادية ناهضة لكنها لا تستطيع ان تساهم كما الولايات المتحدة واوروبا في نهوض الاقتصاد الايراني، لان قدراتها على الاستيراد وتصدير التقنية اقل، حسب تعبيره.

وشدد الخبير الاقتصادي وثاب السعدي على انه بطبيعة الحال فان بعض الدول الاوروبية والولايات المتحدة ستتضرر من الحظر على .

واكدت ايران على لسان المتحدث باسم خارجيتها رامين مهمانبرست فشل الحظر الغربي الاحادي الجانب المفروض عليها واصفة اياه بانه يثير السخرية بسبب مجاورتها لخمس عشرة دولة، مشددة على انها لن تسمح لاي بلد بفرض حظر على قطاعها الاقتصادي وانها ستدافع عن مصالحها العليا بكل قوة.

وكانت واشنطن قد اضطرت منذ ايام الى تمديد اعفاء 9 دول من الحظر على صادرات النفذط الايرانية بينها الصين والهند وتركيا، لاعتبارات تتعلق بالضرر الكبير الذي تتعرض له هذه الدول من الحظر.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: