رمز الخبر: ۳۲۲۶۱
تأريخ النشر: 23:28 - 23 April 2013
عصر ایران - وکالات

أعلن وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ في حديث للصحفيين الاثنين ان الاتحاد الاوروبي يتعين عليه أن يطبق على أرض الواقع العقوبات القائمة حاليا ضد ايران ولا يفرض عقوبات اضافية.

وقال هيغ في اجتماع مجلس وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي في لوكسمبورغ ان الضغط الاوروبي الاقتصادي على الجمهورية الاسلامية ازداد بفضل توسيع العقوبات على القطاع المصرفي والصناعي والتي فُرضت العام الماضي.

وتضغط الولايات المتحدة وبعض الدول الغربية على ايران كي تتخلى طهران عن حقها في تخصيب اليورانيوم كونها عضوة في معاهدة الحد من انتشار الاسلحة الكيبميائية "ان بي تي" وبرنامجها النووي باشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ويعتبر كيان الاحتلال الاسرائيلي المدعوم من الولايات المتحدة والدول الغربية الوحيد في منطقة الشرق الاوسط يمتلك برنامج نووي عسكري واكثر من مئتي صاروخ نووي يهدد بها امن المنطقة.

وكان الرئیس الايراني محمود احمدي نجاد قد اكد في وقت سابق الاثنين بان احد السبل التي قامت بها الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة للتغلب على الحظر هو انتاج المشتقات النفطیة وتصدیرها وقال، ان ایران تمکنت من تحویل التاثیرات السلبیة للحظر الى فرص.

جاء ذلك في تصریح ادلى به الرئیس احمدي نجاد لصحیفة "بیزنیس یر" البریطانیة حول البرامج الاقتصادیة والسیاسیة الایرانیة وتاثیرات الحظر وازمة الاقتصاد العالمي على الاقتصاد الایراني.

وقال انه على الرغم من الحظر المفروض على ایران من قبل بعض القوى الکبرى وتصاعد حدة الازمة الاقتصادیة العالمیة لم یتاثر نمو الاقتصاد الایراني کثیرا من الناحیتین الکمیة والنوعیة.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: