رمز الخبر: ۳۲۳۲
وتطرق خطيب صلاه الجمعه الي قرار 1803 الصادر من مجلس الامن قائلا ليس لدينا اي مشكله مع الوكاله الدوليه ولكن الجانب الاخر طرح ذرائع جديده واستخدم هذه الذرائع لاصدار قرار جديد ضد ايران .
قال خطيب صلاه الجمعه في طهران آيه الله هاشمي رفسنجاني ان ايران مستعده لاستئناف الحوار مع الجانب الاوروبي بشان نشاطاتها النوويه السلميه دون شروط مسبقه .

وافاد مراسل وكاله مهر للانباء ان خطيب صلاه الجمعه يف طهران اشار ايل الانتخابات الترشيعيه الثامنه قائلا ان من يقاطع الانتخابات فسوف يخسر لانه يترك واجب من واجباته وحقوقه .

ووصف اقبال الناخبين علي صناديق الاقتراع بانه جيد قائلا ان انظارالسياسه في العالم تتجه اليوم نحو ايران واذا ما انجزنا انتخابات ناجحه سوف نستطيع ان نحبط كل الموامرات .

واكد ايه الله هاشمي رفسنجاني ان من لديه مطالب فيجب ان يحصل علي هذه المطالب من خلال المشاركه في الانتخابات .
وتطرق خطيب صلاه الجمعه الي قرار 1803 الصادر من مجلس الامن قائلا ليس لدينا اي مشكله مع الوكاله الدوليه ولكن الجانب الاخر طرح ذرائع جديده واستخدم هذه الذرائع لاصدار قرار جديد ضد ايران .

واضاف ان مدير عام الوكاله الدوليه للطاقه الذريه محمد البرادعي لم يكن صادقا في اعداد تقريره حيث ترك ثغرات للاخرين كي يتمكنوا من استخدامها ضدناونحن لا ننخدع ولكن رغم ذلك فعلينا ان نثمن السيد البرادعي علي تقريره .

واكد خطيب صلاه الجمعه ان ايران تري ان علي الجانب الاوروبي ان يستانف حواره مع ايران دون وضع ايه شروط مسبقه ولو كان هنالك شبهات فيجب ازالتها .

واضاف رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام ان احدا لا يمكنه ان يمنع ايران من الحصول علي التقنيه النوويه ونامل ان تنتهج اميركا منهجا عقلانيا لانها اذا ما اتخذت واشنطن سبيل المواجهه فهي ستكون الخاسره .

واشار الي هبوط اسعارالدولار و وجود اكثر من 60 الف عاطل عن العمل في اميركا قائلا ان اميركا اقرت بنفسها بانها اصبحت في مازق في العراق وافغانستان .

واشار الي هشاشه الوضع الامني الاسرائيلي وضعفها امام المقاومه الفلسطينيه قائلا ان اسرائيل ايضا اصبحت في مازق .
كما تطرق ايه الله هاشمي رفسنجاني الي ذكري قصف مدينه حلبجه العراقيه بالاسلحه الكيمياويه من قبل النظام الصدامي منتقدا صمت المجتمع الدولي ازاء هذه المجزره الرهيبه .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: