رمز الخبر: ۳۲۵۶۰
تأريخ النشر: 13:23 - 03 December 2016
وكالة أنباء إرنا- تطرق وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الي الفرص الاقتصادية والتجارية بين ايران والهند معتبرا أن العلاقات التجارية بين والهند اوسع من النفط والغاز والطاقة.
وأعتبر ظريف خلال الكلمة التي ألقاها في الملتقي الاقتصادي الايراني الهندي الذي أقيم اليوم السبت في العاصمة الهندية، ان ايران والهند باعتبارهما من أكبر منتجي ومستهلكي الطاقة فان أحدهما يكمل الآخر.
وشدد علي أن ايران عازمة علي تطوير وتوسيع علاقاتها مع الهند، منوها الي أن ايران لن تنسى الموقف الذي اتخذته الهند خلال فترة الحظر الصعبة التي مرت عليها.
وفيما أكد بأن ايران لا تزال ملتزمة بتنمية التعاون مع الهند، دعا الى ضرورة توفير الأرضية اللازمة من قبل الهند من أجل تسريع وتيرة التجارة بين البلدين.
ووصف منطقة تشابهار الايرانية بانها أرضية مناسبة لتعاون البلدين معتبرا أن الاستثمار في تشابهار لا يخدم مصلحة البلدين وحسب وانما يخدم كافة دول المنطقة.
واشار الي أن تشابهار وممر الشمال – جنوب يسهم في الازدهار الاقتصادي للمنطقة، ونوه الى أن تشابهار يمكن أن تتحول الى حلقة وصل بين الهند وافغانستان ودول آسيا الوسطي وروسيا والدول الأوروبية أيضا.
وفيما تطرق الى العلاقات التاريخية بين البلدين دعا الى ضرورة تنمية العلاقات بينهما في أقرب فرصة.
من جانبه قال السفير الايراني في الهند غلام رضا أنصاري في كلمته بالملتقي ان النفط يحتل حيزا واسعا في التبادل التجاري بين البلدين مشيرا الي أن مستوى استيراد الهند من النفط الايراني وصل الى المستوى الذي كان عليه قبل الحظر على ايران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: