رمز الخبر: ۳۲۵۸۹
تأريخ النشر: 10:53 - 05 December 2016
قال الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى في الإمارات حاكم الفجيرة، إن التهديد بإغلاق مضيق هرمز أصبح من الماضي ولا نكترث به كثيرا، في إشارة إلى إيران.
وكالة وام- قال الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى في الإمارات حاكم الفجيرة، إن التهديد بإغلاق مضيق هرمز أصبح من الماضي ولا نكترث به كثيرا، في أشارة إلى إيران.
       

وصرح الشيخ حمد بن محمد الشرقي، في لقاء أجراه مع وكالة "وام"، الأحد 4 ديسمبر/كانون الأول، أن "خط أنابيب النفط الذي دخل الخدمة مؤخرا وأصبح جاهزا لنقل نحو 70 بالمائة من إنتاج الإمارات النفطي للأسواق العالمية تبدو فكرة ممنهجة وعملية للغاية على المديين الآني والبعيد، ما يعني أن التهديد بإغلاق مضيق هرمز أصبح من الماضي ولا نكترث به كثيرا، في إشارة إلى سيطرة إيران على مضيق هرمز مؤخرا.


وشدد على أن الإمارات ترد عمليا عبر انجازاتها، مضيفا أن خط الانابيب أصبح موجودا واكتمل إنشاؤه منطلقا من حقول حبشان في أبوظبي إلى الفجيرة ليصب في مينائها الاستراتيجي المتطور مباشرة إلى الناقلات ما ينفي الحاجة إلى مرور النفط الإماراتي بمضيق هرمز.


وأضاف عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة قائلا "عندما يقترحون نحن نخطط وعندما يتحدث العالم نحن نعمل وعندما يختلفون نحن نتفق"، مؤكدا أن "الإمارات دولة لا تلهو بالزبد الذي يذهب جفاء، ولكننا نركز على ما ينفع الناس، وليس لدينا ما نرد به إلا المنجزات الاستراتيجية على أرض الواقع".


جدير بالذكر أن دول (الخليج الفارسي) تصدر ما يقرب من 90٪ من نفطها بواسطة الناقلات التي تعبر هرمز، فيما تمر أغلب البضائع التي تستوردها دول (الخليج الفارسي) عبر المضيق خصوصا تلك القادمة من دول الشرق مثل الصين واليابان وكوريا وغيرها.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: