رمز الخبر: ۳۲۶۲۹
تأريخ النشر: 13:29 - 06 December 2016
مجلس الأمن الدولي الذي اعتبر ايران تشكل تهديدا وخطرا على المجتمع الدولي، هو ذاته دعا كافة الدول الى التعاون مع ايران في نشاطاتها النووية السلمية.
إرنا- قال رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية، لقد أعلنا أن التخوف من ايران كذبة وان القرارات التي أصدرها مجلس الأمن الدولي ضد ايران ظالمة وليست شرعية وتتعارض مع الميثاق الدولي وقد برهنا على أن ايران لا تشكل تهديدا لاحد.

واشار حجة الاسلام حسن روحاني في كلمته اليوم الثلاثاء خلال مراسم يوم الطالب الجامعي الي أن مجلس الأمن الدولي الذي اعتبر ايران تشكل تهديدا وخطرا على المجتمع الدولي، هو ذاته دعا كافة الدول الى التعاون مع ايران في نشاطاتها النووية السلمية.

ونبه الي أن عنوان القرار الدولي 2221 تغير بشكل صريح، فكان ذلك القرار يعتبر ايران تهديدا وهذا القرار يدعو ايران الى التحرك في مسيرتها السلمية.

وشدد على أن ايران ستتجاوز كافة المشاكل التي تعترضها بالأمل مؤكدا بان البلاد أمضت أياما صعبة خلال السنوات الثلاثة الماضية، وبفضل الله جل وعلا وارشادات قائد الثورة الاسلامية الوحدة والاجماع ستتجاوز البلاد سائر المشاكل.

وقال، لقد استطعنا اخراج الملف النووي ايراني من مجلس الأمن الدولي، وهذا الانجاز لا يعود الى حزب أو جناح خاص في البلاد، بل ان المكاسب التي تحققت لا تعود للحكومة وانما تحققت على يد الشعب وبتوجيهات سماحة القائد.
وشدد علي أن الشعب سيتحول كله الي قوات تعبئة اذا تعرض لأي خطر، وستكون شريحة الشباب الايراني في مقدمة المدافعين عن هذا البلد، عندها لن تكون القضية قضية جناح أو جماعة معينة وانما قضية البلاد برمتها، وكل الانجازات والمكاسب تحققت نتيجة وحدة وانسجام البلاد.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: