رمز الخبر: ۳۲۶۳۰
تأريخ النشر: 13:37 - 06 December 2016
وقال الوزير طيب نيا على هامش مؤتمر شركات الايداع الاسيوية في طهران يوم الثلاثاء، بعد الاتفاق النووي سجل الناتج المحلي الاجمالي في الربع الثاني من عام 2016 نموا بنسبة 4.4 بالمئة على اساس سنوي وأن هذا يشير الى بداية ربيع الاقتصاد الايراني.
فارس- أكد وزير الاقتصاد والمالية علي طيب نيا، أن ايران تستحوذ على اكثر من 1.8 بالمئة من اجمالي انتاج الاسمنت في العالم وتأتي في المرتبة الرابعة بهذا المجال.

وقال الوزير طيب نيا على هامش مؤتمر شركات الايداع الاسيوية في طهران يوم الثلاثاء، بعد الاتفاق النووي سجل الناتج المحلي الاجمالي في الربع الثاني من عام 2016 نموا بنسبة 4.4 بالمئة على اساس سنوي وأن هذا يشير الى بداية ربيع الاقتصاد الايراني.

وبيّن بان معدل التضخم في الشهور الـ 12 المنتهية بشهر" مهر" الايراني المنتهي في 21 اكتوبر/تشرين الاول 2016، بلغ 7.9 بالمئة، انخفاضا عن 13.3 بالمئة المسجلة في الفترة ذاتها العام السابق.

ولفت الى أن ايران تحتل المرتبة الاولى في الاحتياطيات الغازية والثانية في الاحتياطات النفطية بمنطقة الشرق الاوسط والاولى في احتياطي المعادن وتأتي بالمركز الثالث من حيث حجم الناتج المحلي.

وأشار الى أن حجم انتاج السيارات في ايران يتجاوز نسبة 1.2 بالمئة من اجمالي الانتاج العالمي وتحتل المرتبة الـ 18، حيث تستحوذ صناعة السيارات على 3 بالمئة من الناتج المحلي الايراني.

وأكد وزير الاقتصاد والمالية أن الاحتياطات التعدينية في ايران تقدر بـ 43 مليار طن وبـ 700 مليار دولار، فيما تبلغ القوى العاملة بهذا القطاع 600 الف شخص، مشيرا الى أن ايران الثانية من حيث احتياطات النحاس في العالم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: