رمز الخبر: ۳۲۷۰۶
تأريخ النشر: 13:26 - 11 December 2016
وقال رئیس جامعة شاهرود "محمد مهدي فاتح" ان المکاسب النووية وتوطینها من المفاخر الوطنیة للجمهوریة الإسلامیة مضیفا أن أعداء ایران الإسلامیة بذلوا قصارى جهدهم لتدمیر البرنامج النووي السلمي الإيراني، ولکنهم أدرکوا أنه لا یمکنهم تمریر أهدافهم المشؤومة حتی إذا ما قاموا باغتیال مئات من الآخرین.
إسنا- انطلقت أعمال معرض الإنجازات التخصصیة للصناعة النووية بحضور المساعد الخاص لرئیس منظمة الطاقة الذریة ورئیس مرکز دراسات مجلس الشورى الإسلامي وغیرهما من المسؤولین في جامعة "شاهرود" الصناعیة شمال شرقي البلاد.

وقال رئیس جامعة شاهرود "محمد مهدي فاتح" ان المکاسب النووية وتوطینها من المفاخر الوطنیة للجمهوریة الإسلامیة مضیفا أن أعداء ایران الإسلامیة بذلوا قصارى جهدهم لتدمیر البرنامج النووي السلمي الإيراني، ولکنهم أدرکوا أنه لا یمکنهم تمریر أهدافهم المشؤومة حتی إذا ما قاموا باغتیال مئات من الآخرین.

وصرح أن إيران لم تهدف إلى صنع الأسلحة النوویة علی الإطلاق، وهي تسعى للاستخدام السلمي لإنجازاتها النوویة في هذا القطاع قائلا ان التقنیة النوویة ضرورة حتمیة بالنسبة لإيران الإسلامیة، وإقامة المعرض تشکل فرصة لتعریف استخدامات الطاقة النوویة سلمیا.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: