رمز الخبر: ۳۲۷۱۲
تأريخ النشر: 01:14 - 12 December 2016
وأكد بأنه نيابة عن الهيئة العلمية والطلاب والعاملين في جامعة طهران يدعو الى إطلاق سراح المحامين المذكورين فورا ومن دون أية شروط، وفيما أشار الى ضرورة توجيه رسالته الى وزارة الخارجية الكينية طالب ظريف بالإسراع في اتخاذ ما يلزم من أطلاق سراحهما.
ارنا- وجه رئيس جامعة طهران رسالة الى وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف طالبه فيها بمتابعة قضية توقيف استاذ جامعي ايراني في كينيا، واطلاق سراحه وسراح زميله فورا.

واشار محمود نيلي أحمد آبادي الى أن السلطات الكينية قامت باعتقال الدكتور نصر الله ابراهيمي عضو الهيئة العلمية لكلية القانون والعلوم السياسية وزميله عبد الحسين قلي صفائي اللذين زارا كينيا للدفاع عن الرعايا الايرانيين المعتقلين في هذا البلد.

وفيما استعرض في رسالته فقرات من القوانين الدولية التي تسمح للمحامين بالترافع عن المتهمين شدد على أن اعتقال هذين المحامين الايرانيين يتعارض مع كافة القوانين الدولية والمحلية التي تكفل للمحامين الدفاع بحرية عن المعتقلين.

وأكد بأنه نيابة عن الهيئة العلمية والطلاب والعاملين في جامعة طهران يدعو الى إطلاق سراح المحامين المذكورين فورا ومن دون أية شروط، وفيما أشار الى ضرورة توجيه رسالته الى وزارة الخارجية الكينية طالب ظريف بالإسراع في اتخاذ ما يلزم من أطلاق سراحهما.

الجدير بالذكر أن المحاميين الايرانيين زارا كينيا للدفاع عن سجينين ايرانيين، وقد قامت الشرطة الكينية بتوقيفهما يوم الثلاثاء قبل الماضي بعد لقائهما بالمعتقلين، ولكن بعد المتابعات أطلق سراحهما، ولكن بعد يومين وبالتحديد يوم الخميس، الأول من الشهر الجاري عادت الشرطة واعتقلتهما، نتيجة تدخل الكيان الصهيوني.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: