رمز الخبر: ۳۲۷۱۶
تأريخ النشر: 11:20 - 12 December 2016
وقال روحاني التوقيع على خطة العمل المشترك (بين ايران والدول الست) كان يوم حداد في إسرائيل واحدى دول المنطقة التي وللاسف تسلك طريقا خاطئا.
ارنا- تطرق الرئيس روحاني الى النجاح الذي حققته ايران في اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط 'اوبك'، وقال، التوقيع على خطة العمل المشترك (بين ايران والدول الست) كان يوم حداد في اسرائيل، وقد ارتدت اسرائيل واحدى دول المنطقة التي وللاسف تسلك طريقا خاطئا، الثوب الأسود في ذلك اليوم.

واشار حجة الاسلام والمسلمين حسن روحاني في كلمته التي القاها اليوم الاثنين في مراسم الشكر والاحتفال بالحصاد الزراعي، الى أن العمال والمهندسين ومسؤولي صناعة النفط الايرانية حققوا انجازات باهرة بعد عدة أشهر من خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي).

وأوضح، بأنه عندما كانت الدول الاعضاء في أوبك وغير الاعضاء ومنتجو النفط، يتفاوضون حول خفض انتاج النفط من اجل رفع سعره، تمكنت ايران وفي غضون 10شهور من رفع انتاجها للنفط من مليون برميل في اليوم الى مليونين و300 ألف برميل.

وقال، إن هذه قوة، وعندما تكون لدينا القوة فسيدعوننا الى اجتماع الأوبك ثم نتحول الى مدراء للأوبك، نجري المفاوضات وننجح في مباحثات دولية، ولم ننتصر في خطة العمل المشترك وحسب، بل اننا نجحنا في الأوبك وشراء الطائرات، كما اننا حققنا نجاحا ومفخرة في الانتاج الزراعي، وسننجح في الميادين الأخرى، فالشعب الصامد والمتوكل على الله يتجاوز كل العقبات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: