رمز الخبر: ۳۲۷۳۸
تأريخ النشر: 10:09 - 18 December 2016
وأضاف ولايتي أنه "خلال السنوات الخمس الاخيرة ضد الارهاب في سوريا كان هذا أهم انتصار وهو مقدمة للانتصارات القادمة ومنها تحرير الموصل".
موقع العهد اللبناني- اعتبر علي أكبر ولايتي أن الإنتصار في حلب ضد الإرهاب كان في قمة الإنتصارات مؤكّدًا ان شريط انتصارات المقاومة سيستكمل في تحرير باقي المناطق السّوريّة والعراقيّة.

وقال علي اكبر ولايتي ، مستشار قائد الثورة الإسلامية للشؤون الدولية، في تصريح خاص "لموقع العهد الاخباري" ان" الانتصار ضد الارهاب في حلب كان قمة الانتصارات".

وأضاف أنه "خلال السنوات الخمس الاخيرة ضد الارهاب في سوريا كان هذا أهم انتصار وهو مقدمة للانتصارات القادمة ومنها تحرير الموصل".

وقال ولايتي إن "الارهابيين سيتلقون هزائم متتالية وشريط الانتصارات سيكون مستمرا لجبهة المقاومة".

وتابع قائلا "الارهابيون جاؤوا بجميع قواتهم من السعودية وقطر وتركيا وأمريكا واوروبا للبقاء على احتلالهم لحلب ولكنهم فشلوا وحلب تحررت، وهذا يدل على أن هولاء جاؤوا بكل طاقاتهم وقوتهم في الساحة ولكن هزموا ولذلك هذا يعد مقدمة للانتصارات المقبلة".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: