رمز الخبر: ۳۲۸۲۰
تأريخ النشر: 02:06 - 26 December 2016
ووقعت بوينغ ومنافستها الأوروبية إيرباص عقودا ضخمة هذا الشهر لبيع طائرات إلى إيران في أول صفقات من نوعها منذ رفع العقوبات الدولية عن طهران.
النهار- أشارت إيران الى إنها أجرت مفاوضات لدفع نصف السعر المعلن فقط لشراء 80 طائرة بوينغ جديدة في صفقة قالت شركة صناعة الطائرات الأميركية إن قيمتها تبلغ 16.6 مليار دولار.

ووقعت بوينغ ومنافستها الأوروبية إيرباص عقودا ضخمة هذا الشهر لبيع طائرات إلى إيران في أول صفقات من نوعها منذ رفع العقوبات الدولية عن طهران.

ويعد تحديث أسطول الطائرات المدنية الإيراني القديم أحد أكبر الفرص الاقتصادية في اتفاقية رفع العقوبات في 2015 التي شاركت في مفاوضاتها إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما. والرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب معارض شديد لتلك الاتفاقية.

ورغم شدة احتياج إيران لطائرات جديدة لتحل محل طائراتها القديمة منذ حقبة العقوبات إلا أنها دخلت السوق في الوقت الذي تواجه فيه بوينج وإيرباص ومصنعون آخرون أصغر حجما هبوطا في الطلبيات ولذا فمن المتوقع أن يقدموا خصومات كبيرة.

وقالت بوينج هذا الشهر إنها خفضت إنتاجها من الطائرات 777 طويلة المدى نظرا لانخفاض الطلب.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الرسمية عن أصغر فخرية كاشان نائب وزير النقل الإيراني قوله "أعلنت بوينغ أن عقد شركة الطيران الوطنية الإيرانية إيران إير تبلغ قيمته 16.6 مليار دولار. ورغم ذلك..ومع الأخذ في الاعتبار طبيعة طلبيتنا وإمكانات خياراتها..فإن عقد شراء 80 طائرة بوينغ يقدر بنحو 50 في المئة من هذا المبلغ."

ولم يتسن الحصول على تعليق من متحدث باسم بوينغ في دبي.

وتتراوح قيمة عقد إيرباص لبيع 100 طائرة نفاثة إلى إيران إير والذي تم توقيعه يوم الخميس بين 18 و20 مليار دولار بالأسعار المعلنة لكن رئيس إيران إير قال إن قيمة العقد لن تتجاوز عشرة مليارات دولار.

وقال كاشان إن إيران إير ربما تلجأ إلى خيار شراء 20 طائرة أخرى من إيه.تي.آر وهي شركة أوروبية لصناعة طائرات إقليمية ذات محركات توربينية إضافة إلى طلبية مزمعة مؤكدة لشراء 20 طائرة من تلك الشركة. وسيصل وفد من إيه.تي.آر إلى طهران الأسبوع القادم لإجراء محادثات نهائية.

وقال كاشان للوكالة "ستجرى الجولة الأخيرة من المحادثات مع ممثلي إيه.تي.آر الأسبوع القادم ونتوقع توقيع عقد إيران إير...في الأسبوع التالي.

"تم استكمال عقد شراء 20 طائرة وربما تشتري إيران 20 طائرة أخرى" مضيفا أن عقد العشرين طائرة تقل قيمته عن 500 مليون دولار.

وفي شباط أعلنت إيه.تي.آر التي تشارك في ملكيتها إيرباص وفينميكانيكا الإيطالية عن طلبيات مبدئية من إيران لشراء 20 طائرة إيه.تي.آر ‭‭72-600‬‬ مع خيارات لشراء 20 طائرة أخرى.

وقالت إيران إير على تويتر إن طائرات إيه.تي.آر الجديدة ستنضم إلى أسطولها "قريبا".
الكلمات الرئيسة: ايران، شراء طائرات، بوينغ
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: