رمز الخبر: ۳۲۸۳۷
تأريخ النشر: 10:39 - 27 December 2016
وتابع وزير الخارجية السعودي: ان الحشد الشعبي يعمل تحت قيادة الضباط الإيرانيين، مضيفا: اننا نعارض حضور القوات الطائفية في العراق، ومصرون على بقاء عروبة العراق.
عصر ايران- وصف وزير الخارجية السعودي "عادل الجبير" القوات الشيعية العراقية المتبرعة التي نظمت من أجل القتال ضد داعش في العراق تحت عنوان "الحشد الشعبي" بأنها مؤسسة طائفية تقودها إيران.

واستنادا لتقرير عصر ايران نقلا عن وسائل إعلام سعودية، صرح الجبير بذلك أمس الاثنين في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الأردني "ناصر جودة" في الرياض.

وادعى الجبير: ان الحشد الشعبي لن يكون له مكان في مستقبل العراق الموحد.

وتابع وزير الخارجية السعودي: ان الحشد الشعبي يعمل تحت قيادة الضباط الإيرانيين، مضيفا: اننا نعارض حضور القوات الطائفية في العراق، ومصرون على بقاء عروبة العراق، وما تبقى منه كجزء من العالم العربي.

وفي المقابل رد عليه قائد الحشد الشعبي هادي العامري، مطالبا بسقوط الحكومة السعودية.

وكان الحشد الشعبي تشكل بعد فتوى من آية الله السيستاني من أجل القتال ضد داعش، وقد صدق البرلمان العراقي مؤخرا على قانون ينص بأن الحشد الشعبي ينضم تحت مجموعة القوات العراقية المسلحة، وسيكون جزءا من الحكومة العراقية.

أما قوات الحشد الشعبي فهي تقاتل الآن في الخط الأمامي أمام داعش في العراق، وقد حررت كثيرا من المدن والقرى من احتلال داعش.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: