رمز الخبر: ۳۲۸۴۴
تأريخ النشر: 14:10 - 27 December 2016
قال النائب الأول لرئيس الجمهورية ان الولايات المتحدة الأميركية ستواصل عداءها لإيران، ولكن في المقابل فان الحكومة الايرانية ستعمل على منعها من انتهاك الاتفاق النووي.
عصر ايران- ارنا- قال النائب الأول لرئيس الجمهورية ان الولايات المتحدة الأميركية ستواصل عداءها للجمهورية الاسلامية ولكن في المقابل فان الحكومة الايرانية ستعمل على منعها من انتهاك الاتفاق النووي.

ولفت اسحاق جهانغيري خلال اجتماع في وزارة الصناعة الايرانية اليوم الثلاثاء الى أنه ربما تكون هناك بعض المآخذ على خطة العمل المشتركة بين ايران ومجموعة 5+1، وذلك لأن الاتفاق ابرم بين جانبين، وهما ايران و6 قوى عالمية، ومن الطبيعي أن لا يلبي الاتفاق كل طموحات ايران، غير أن معظم دول العالم هنأت ايران على هذا الاتفاق.

وتطرق الى اعتراض بعض السياسيين الايرانيين على الانجازات التي تحققها البلاد على كافة الأصعدة ومن بينها صفقة الطائرات، وتساءل الى متي سيبقي الشعب الايراني يشتري طائرات مستعملة من أذل بلدان العالم؟

وأوضح بان البعض دعا الى أن تكون اولوية الحكومة هي انفاق الأموال في قضايا غير شراء الطائرات، وشدد على أن الحكومة لو كانت لديها أموالا طائلة لكانت اولوياتها غير ذلك ولكن ما جرى في صفقة الطائرات هو أن ايران لا تدفع سوي 15 بالمئة من قيمتها، والباقي يسدد من بيع تذاكر رحلات هذه الطائرات، الأمر الذي يعتبر انجاز عظيم.

ودعا قطاع الصناعة الايرانية الى العمل بجدية من أجل رفع مستوى البضائع الايرانية واستخدام كافة امكانيات البلاد، وقال لا ينبغي السماح بدخول بضائع اجنبية يصنع ما يشابهها محليا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: