رمز الخبر: ۳۲۸۶۲
تأريخ النشر: 11:33 - 28 December 2016
وأضاف علي لاريجاني في الجلسة العلنية للمجلس اليوم الاربعاء ان الشعب الايراني استطاع ومن خلال المشاركة الحاشدة في المسيرات التي نظمها بعد الفتن المختلفة التي اثيرت بعد الانتخابات ذلك العام ان يثبت للعالم اجمع ولاءه للثورة الاسلامية وتمسكه بنهجها القويم ممتثلا لتوجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية.
عصر ايران- ارنا- أشار رئيس مجلس الشوري الاسلامي الى الملحمة التي سطرها الشعب الايراني في التاسع من شهر دي الإيراني (۳۰ ديسمبر عام ۲۰۰۹ حيث استطاع الشعب ان يضع حدا لكل من سولت له نفسه لاثارة الفتنة في البلاد بعد الانتخابات) وقال ان اليقظة السياسية والدينية هي اكبر رأسمال للشعب الايراني.

وأضاف علي لاريجاني في الجلسة العلنية للمجلس اليوم الاربعاء ان الشعب الايراني استطاع ومن خلال المشاركة الحاشدة في المسيرات التي نظمها بعد الفتن المختلفة التي اثيرت بعد الانتخابات ذلك العام ان يثبت للعالم اجمع ولاءه للثورة الاسلامية وتمسكه بنهجها القويم ممتثلا لتوجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية. 

واوضح ان الشعب الايراني الابي اثبت بغيرته الدينية والثورية انه متواجدا في الساحة ليفشل بذلك كل المؤامرات والفتن التي تحيكها امريكا ضد البلاد. 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: