رمز الخبر: ۳۲۹۴۱
تأريخ النشر: 02:05 - 03 January 2017
واعرب المتحدث باسم الخارجية عن امله بان يؤدي المسار السياسي خلال العام الميلادي الجديد في نهاية المطاف الى توافق شامل لمواجهة جادة مع الارهاب.
عصر ايران- أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي بشدة التفجيرات التي وقعت يوم الاثنين في مدينة الصدر والعاصمة العراقيه بغداد والتي أدت إلي مقتل وجرح العشرات من العمال والمواطنين العراقيين الأبرياء.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء، ان قاسمي اشار الى تصاعد العمليات الارهابية في المنطقة خلال الايام الماضية سيما في العراق  معتبرا  هذه العمليات الارهابية ردة فعل من قبل الارهابيين التكفيريين ازاء الهزائم الفادحة التي منيوا بها خلال الاسابيع الاخيرة من جهة وبسبب عدم وجود ارادة جادة لدى ادعياء مكافحة الارهاب في المنطقة والعالم من جهة اخرى.

واعرب المتحدث باسم الخارجية عن امله بان يؤدي المسار السياسي خلال العام الميلادي الجديد في نهاية المطاف الى توافق شامل  لمواجهة جادة مع الارهاب.

وعبر قاسمي عن بالغ اسفه ازاء مقتل واصابة العمال والمواطنين العراقيين في تفجيرات بغداد  معربا عن تعازيه  للحكومة والشعب العراقي لهذه الفاجعة الاليمة وعبر تعاطفه مع أسر الضحايا.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: