رمز الخبر: ۳۲۹۶۹
تأريخ النشر: 10:01 - 07 January 2017
وأضاف ظريف ان مسلمي الروهینغیا اصبحوا محرومین من اهم حقوقهم الاساسية الا وهو الانتماء الى ارض وحكومة تدعمهم.
عصر ايران- أعرب وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف فی رسالة وجهها الى الامین العام للامم المتحدة عن القلق من تفاهم اوضاع مسلمی الروهینغیا في میانمار وطالبه بالتدخل للوقف العاجل لنقض حقوق هؤلاء المسلمین والتاكید لدى كبار مسؤولي میانمار على ضرورة ایصال المساعدات الانسانیة الى المناطق المنكوبة بدون اي عائق.

ولفت ظریف في هذه الرسالة اهتمام انطونیو غوترش الامین العام للامم المتحدة الى موضوع تحول الى مصدر قلق دولي اذ تفید الانباء المعتمدة بما فیها تصریحات السید ویجي نامبیار مستشار الامین العام للمنظمة الدولیة بخصوص میانمار بتاریخ 8 دیسمبر 2016 ان الوضع المؤسف لمسلمي الروهینغیا یزداد سوء بشكل متزاید.
 
واضاف ان مسلمي الروهینغیا اصبحوا محرومین من اهم حقوقهم الاساسية والاولی الا وهو الانتماء الى ارض وحكومة تدعمهم، ویتعرضون یومیا للقتل والتعامل العنیف وغیر الانساني ما اضطر الكثیر منهم الى مغادرة منازلهم والتشرد في البلدان الاخرى.

وتابع وزیر الخارجیة ان تداعیات الانتهاك الممنهج والواسع للحقوق الاساسیة لمسلمي الروهینغیا وحرمانهم من منحهم حق الجنسیة والمواطنة في المجتمع الذی ینتمون الیه لقرون وكذلك ارغامهم على ترك بیوتهم یمكن ان یترك تداعیات ونتائج غیر مرجوة على السلام والاستقرار فی هذا البلد وكذلك البلدان الجارة والمنطقة.

وأعرب ظریف عن امله بان تتخذ الاسرة الدولیة والالیات ذات الصلة للامم المتحدة بما فیها اللجنة الاستشاریة الخاصة بالروهینغیا اجراءات عاجلة والتمهیدات اللازمة للنظر في الوضع الجاري غیر المرجو وان تتخذ خطوات اساسیة على طریق وضع حد للقلق الجاد الذي ینتاب المجتمع الدولی بشان وضع مسلمي الروهینغیا.


المصدر: ارنا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: