رمز الخبر: ۳۳۰۶۴
تأريخ النشر: 13:40 - 15 January 2017
أكّد الجعفري أن التقارب بين إيران والسعودية يصب في صالح العراق وأن أي أزمة بينهما تنعكس عليه.
عصر إيران - كشف وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري عن نقله رسائل متبادلة بين طهران والرياض بهدف تقريب وجهات النظر بين البلدين، مؤكدا أنّ أي تقارب بين البلدين سينعكس إيجاباً على العراق.

وفي مقابلة مع التلفزيون الإيراني قال الجعفري "نقلتُ رسائل شفهية متبادلة بين السعودية وإيران وسنسعى لتقريب وجهات النظر".

الجعفري أكّد أنّ التقارب بين إيران والسعودية يصبّ في صالح العراق وأنّ أيّ أزمة بينهما تنعكس عليه.

ومن ناحية أخرى أشار الجعفري إلى أنّ هناك تعاوناً أمنياً واستخباراتياً جيداً بين إيران وسوريا والعراق وروسيا.

وكان وزير الخارجية العراقي بحث في بغداد الجمعة مع رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني علاء الدين بروجردي تكثيف الجهود والتعاون للقضاء على الإرهاب.

وأفاد بيان لوزارة الخارجية العراقية، أنّ الجانبين بحثا خلال اللقاء "استعراض سير العلاقات الثنائيَّة بين البلدين وسبل تعزيزها وفتح المزيد من آفاق التعاون المشترك بما يخدم مصالح الشعبين الجارين.

وحضر ابراهيم الجعفري أيضا مراسم تشييع آية الله اكبر هاشمي رفسنجاني رئيس تشخيص مصلحة النظام في إيران ومراسم تأبين اقامها المرشد الأعلي في طهران برفقة شخصيات عراقية أخرى.

وكانت العلاقات الإيرانية السعودية قد توترت بعد وفاة مئات من الحجاج الإيرانيين في كارثة منى  وبلغ التوتر بعد اقدام السعودية على اعدام آية الله الشيخ نمر النمر والهجوم في طهران على السفارة السعودية.

الكلمات الرئيسة: ابراهيم الجعفري ، السعودية ، ايران
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: