رمز الخبر: ۳۳۰۸۰
تأريخ النشر: 14:51 - 15 January 2017
وزعم المسؤول أن إيران تتبع موقفا يتلخص في "أن كل ما يقبل به نظام الأسد تقبل به طهران".
عصر إيران - وكالة الأناضول - قال مسؤول في وزارة الخارجية التركية إن هناك انزعاجا إيرانيا من التقارب التركي - الروسي بشأن سورية.

وأضاف المسؤول في تصريح لوكالة الأناضول أن بلاده تنتظر من طهران استخدام نفوذها في المنطقة بشكل بنّاء بما يخدم إرساء سلام دائم في المنطقة، خصوصا في ما يتعلق بمساهمتها في حماية وقف إطلاق النار في سورية وبدء المرحلة السياسية.

واتهم المسؤول التركي إيران بانتهاج سياسات طائفية مؤكدا أنها أدخلت الطائفية إلى دستورها، حتى ولو حاولت إظهار عكس ذلك. 

وزعم أن إيران تتبع موقفا يتلخص في "أن كل ما يقبل به نظام الأسد تقبل به طهران".

وذكر المسؤول أن طهران غير راضية عن عملية درع الفرات في شمال سورية مشيرا إلى وجود زيارات رفيعة المستوى جرت بين أنقرة وطهران منذ أغسطس الماضي بشأن الأزمة السورية وأن هناك بعض المشكلات بين الجانبين بخصوص ما يجب تنفيذه على أرض الواقع بشأن الأزمة.

ونفى المسؤول التركي أن تكون هناك نية لبلاده بخصوص ترتيب لقاء بين إيران والمعارضة السورية، موضحا أن الأزمة السورية معقدة جدا وهناك الكثير من القوى المؤثرة فيها ورغم وجود تعاون بين إيران وروسيا في سورية، إلا أن البلدين لديهما مصالح مختلفة.
الكلمات الرئيسة: تركيا ، إيران ، روسيا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: