رمز الخبر: ۳۳۰۸۱
تأريخ النشر: 15:01 - 15 January 2017
ارنا - قال رئيس الجمهورية الإيرانی حسن روحاني خلال لقائه وزير الخارجية الالباني، ان مرحلة بعد الاتفاق النووي، وفرت فرصة مناسبة لتعزيز التعاون بين طهران وتيرانا في كل المجالات سيما الاقتصادية والتجارية، ما يتعين علي القطاعات الخاصة للبلدين استثمارها جيدا.

وثمن الرئيس روحاني خلال لقائه وزير خارجية البانيا ديتمير بوشاتي اليوم الاحد، مواساة الحكومة والشعب الالباني بمناسبة وفاة اية الله اكبر هاشمي رفسنجاني، وقال ان الرئيس الفقيد لمجمع تشخيص مصلحة النظام كان شخصية بارزة ومعروفة لدي ابناء شعوب المنطقة والعالم وسعي دوما الي السلام والاستقرار العالمي وتقدم ورخاء الشعوب . 

واشار الي المشتركات الثقافية المتينة بين البلدين، وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترحب بتطوير العلاقات مع البانيا. 

وتطرق الرئيس الايراني الي الامكانيات والطاقات المتاحة لدي البلدين مؤكدا علي اهمية التعاون الثقافي سيما بين المراكز الجامعية والعلمية.وصرح روحاني ان تمتين العلاقات بين ايران والبانيا في كافة المجالات لصالح البلدين.

كما أكد علي ضرورة المكافحة الشاملة للعنف والتطرف والارهاب، وقال ان الارهاب معضلة عالمية والواجب يحتمل علينا مواجهة العنف سيما الارهاب. 

وأكد الرئيس الايراني ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت دوما تدعو الي تعزيز اسس السلام والاستقرار في منطقة البالقان، وخطت دوما بهذا الاتجاه، واضاف ان طهران مستعدة للتعاون مع الدول المختلفة بمافيها البانيا علي صعيد مكافحة الارهاب.

بدوره عبر وزير الخارجية الالباني ديتمير بوشاتي عن مواساته لايران حكومة وشعبا بمناسبة وفاة اية الله هاشمي رفسنجاني، وقال ان البانيا عازمة علي تطوير العلاقات الشاملة بين طهران وتيرانا وفتح صفحة جديدة في تاريخ العلاقات بين البلدين.

وصرح وزير خارجية البانيا ان خطة العمل المشترك الشاملة فتحت افاقا جديدة من التعاون بين ايران والعالم بمافيها البانيا، وقال اننا عازمون علي وضع خارطة طريق لارتقاء مستوي التعاون السياسي والاقتصادي والتجاري والثقافي لايجاد ارضية قوية للعلاقات المستقبلية بين البلدين.

كما اشار الي ضرورة المواجهة والمكافحة الشاملة للعنف والتطرف والارهاب وقال علينا ان نتحد جميعا واننا مستعدون لدعم المشاورات مع ايران في مكافحة الارهاب.
الكلمات الرئيسة: روحاني ، ألبانیا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: