رمز الخبر: ۳۳۱۱۱
تأريخ النشر: 14:14 - 17 January 2017
ووصل رئيس الوزراء السوري عماد خميس طهران لإجراء محادثات بشأن الاوضاع في سوريا.
عصر إيران - وكالات - في الايام الاخيرة مع اقتراب موعد عقد الاجتماع السياسي الثلاثي في العاصمة الكازاخستانية آستانا بمبادرة من ايران وروسيا وتركيا المقرر عقده في 23 يناير الجاري شهدت اللقاءات والمحادثات ازديادا ملحوظا بين المسؤولين السياسيين والعسكريين والامنيين في طهران وموسكو ودمشق.

وكان وزيرا خارجية ايران وروسيا تحدثا مساء يوم الإثنين هاتفيا بشأن آخر التطورات على الساحة السورية واجتماع آستانا الثلاثي.

وكان علي شمخاني الأمين العام للمجلس الأعلى القومي الإيراني زار دمشق الأسبوع الماضي والتقى بالمسؤولين السوريين وبحث معهم آخر تطورات الأزمة السورية.

وقبل زيارة شمخاني لدمشق زار وفد برلماني إيراني سوريا لبحث الأزمة السورية.

وأكد شمخاني في تصريحات صحفية أخيرا على استمرار دعم إيران لدمشق.

واليوم الثلاثاء وصل رئيس الوزراء السوري عماد خميس في طهران للقاء المسؤولين الايرانيين واجراء محادثات بشأن الاوضاع في سوريا.

وقال النائب الأول لرئیس الجمهوریة الإيراني اسحاق جهانغیری فی مستهل اللقاء الصحفی المشترك مع رئیس الوزراء السوری عماد خمیس فی مجمع سعد اباد الثقافی والتاریخی: اننا علي ثقة ان انتصارات سوریة رهن بالتضحیات وصمود الشعب والجیش السوری وقوات محور المقاومة ونتیجة التنسیقات المیدانیة والسیاسیة بین ایران وسوریة.

ورحب جهانغیری بالوفد السوری وقال انه من الضروری تبادل المشاورات والزیارات بین المسؤولین الایرانیین والسوریین بهدف التنسیق بین البلدین وحمایة الانجازات التی تحققت علي الاصعدة المیدانیة والسیاسیة والتعاون لاعادة الاعمار فی المجالات الاقتصادیة. 

وهنأ جهانغیری الشعب السوری والحكومة السوریة بتحریر مدینة حلب من الإرهاب لافتا إلي أن الانتصارات التی حققتها سوریة جاءت ببسالة جیشها وصمود شعبها والتنسیق مع الحلفاء.

ومن المقرر أن يلتقي عماد خميس علي شمخاني أيضا ليبحث معه الهدنة في سورية واجتماع استانه المقررة بين ممثلي المعارضة والحكومة السورية في أستانه.

الكلمات الرئيسة: ايران ، سوريا ، روسيا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: