رمز الخبر: ۳۳۱۱۶
تأريخ النشر: 14:52 - 17 January 2017
إرنا - حذر رئيس السلطة القضائية في ايران اية الله صادق املي لاريجاني المسؤولين في جهاز القضاء من التأثر سلبا بالضغوط والزوبعة الاعلامية التي يثيرها الغرب بهدف الاخلال بمسيرة القضاء في ايران.

وفي تصريحه باجتماع كبار المسؤولين في السلطة القضائية اثني املي لاريجاني علي تصريحات قائد الثورة الاسلامية التي وصف فيها جهاز القضاء الايراني 'بالحاسم والشجاع'؛ مؤكدا علي مواصلة السلطة القضائية لسياساتها في هذا الاتجاه.

وتطرق رئيس السلطة القضائية في جانب اخر من تصريحاته الي تمديد 'قانون الطوارئ الامريكي' ضد ايران في الايام القليلة المتبقية من رئاسة باراك اوباما ؛ قائلا ان الاخير يقوم باستمرار خلال الايام الاخيرة من رئاسته بوضع قوانين ضد ايران والتي يشكل الكثير منها نقضا لخطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي).

واردف اية الله املي لاريجاني، ان هذه الاجراءات تشير الي ان الممارسات الامريكية وخلافا لتصور الكثيرين لن تتغير من خلال اتفاقية او قرار دولي وستواصل الاخيرة مسارها السابق المتمثل في العداء ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية .

وقال رئيس السلطة القضائية ان هذه الاحداث تظهر صحة ما توقعه قائد الثورة الاسلامية بشان عدم امكانية الوثوق بالولايات المتحدة الامريكية.

وتابع، ان السبيل الوحيد للخروج من الفوضي الناجمة عن النكوث الامريكية يكمن في الاعتداد بالطاقات المحلية وادارة صحيحة للقوي والامكانات والاستثمارات.

وفي ذات السياق اشار اية الله املي لاريجاني الي الوضع السوري الراهن، مؤكدا ان الامريكان اثبتوا عدم امكانية الوثوق بهم في كافة العهود التي قطعوها مع الروس في هذا الخصوص.

وفي نهاية تصريحاته باجتماع كبار المسؤولين لدي السلطة القضائية اليوم الاثنين، تطرق رئيس جهاز القضاء الي استشهاد 3شبان من ابناء المعارضة البحرينية؛ مؤكدا ان هؤلاء الشهداء ساروا علي درب النضال والشهادة الذي انتهجه الامام علي وسيد الشهداء الامام الحسين عليهما السلام.

وقال رئيس السلطة القضائية ان النظام البحريني لا يسمح بحرية الراي التي تعد من ابسط اجزاء حقوق الانسان في العالم؛ واصفا سياسات آل خليفة في البحرين بأنها تجسد مصداقا بارزا للظلم.

الكلمات الرئيسة: آملي لاريجاني ، الغرب ، البحرين
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: