رمز الخبر: ۳۳۱۹۴
تأريخ النشر: 14:52 - 25 January 2017
إيسنا - أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي التصريحات التدخلية لوزيرة الدولة البريطانية للشئون الخارجية جويس أنيلاي حيال حقوق الإنسان في إيران.

وتابع بهرام قاسمي بأن التصريحات المندفعة والسخيفة للمسؤولة البريطانية تعتبر محرضة وتدخلية وهي مبنية علي مصادر غير موثوقة بها حيال حقوق الإنسان في إيران كالمعتاد.

وأضاف بأن بريطانيا التي لديها سجل مظلم تدعي بأنها تحسن اوضاع حقوق الإنسان في العالم وتقدم نصائح للأخرين في هذا الشأن وهذه المسألة مثيرة للإستغراب والأسف.

وأشار إلي أن اطلاق نظير هذه التصريحات يؤثر سلبيا علي الأجواء اللازمة لتعزيز مستوي العلاقات الثنائية بين البلدين ولندن تتدخل في الشؤون الداخلية للدول تحت عنوان حقوق الإنسان في ظل سجلها المظلم في مجال انتهاك حقوق الإنسان بذريعة الارهاب وعدم استقلال محاكمها وانتهاك حقوق اللاجئين والمهاجرين وتحديدا الاطفال والنساء وقيام طائرات من دون طيار للقوة الجوية البريطانية بشن الهجوم علي منطاق في سوريا ومقتل المواطنين الابرياء في هذا البلد والتورط في تدمير وقتل والجرائم البشعة ضد الشعب اليمني عبر بيع الأسلحة المتطورة والمدمرة والقاتلة للأطفال إلي السعودية والأوضاع غير المطلوبة للسجون في البلاد وممارسة العنف فيها إلي جانب تبني سياسات مثيرة للفرقة في الشرق الأوسط ومنطقة الخليج الفارسي بهدف زعزعة إستقرارها.


الكلمات الرئيسة: ايران ، بريطانيا ، حقوق الإنسان
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: