رمز الخبر: ۳۳۲۵۵
تأريخ النشر: 15:26 - 31 January 2017
وكان البيت الأبيض قد زعم أن إيران اختبرت أخيرا صاروخا باليستيا متوسط المدى.
عصر إيران - وكالات - قالت مصادر دبلوماسية إن مجلس الأمن الدولي سيجري اليوم الثلاثاء محادثات طارئة بشأن "التجربة التي أجرتها إيران على صاروخ متوسط المدى" الذي زعم البيت البيض حصولها في يوم الأحد الماضي.

وأكدت المصادر أن الولايات المتحدة دعت إلى إجراء هذه المشاورات الطارئة بعدما طالب السفير الإسرائيلي في الأمم المتحدة مجلس الأمن بالتحرك ردا على هذه التجربة الصاروخية.

وكان البيت الأبيض قد زعم أن إيران اختبرت يوم الأحد صاروخا باليستيا متوسط المدى انفجر على مسافة 630 ميلا بعد أن أطلق من موقع قرب سمنان قرب طهران وأن آخر تجربة أجريت على هذا النوع من الصواريخ كانت في يوليو 2016.

وندد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي السيناتور بوب كروكر بالخطوة وتعهد بالعمل على محاسبة طهران.

من جانب آخر اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إيران بإطلاق صاروخ باليستي وزعم أن هذه الخطوة من جانب إيران تعتبر انتهاكا سافرا لقرار مجلس الأمن الدولي.

وتقول قوى غربية إن الصواريخ الإيرانية قادرة على حمل رؤوس نووية وتتعارض مع الاتفاق النووي، في وقت تؤكد طهران أن تجاربها الصاروخية تجري في إطار برنامج البلاد الدفاعي وقدرات إيران الدفاعية، وهي غير "قابلة للتفاوض بأي شكل من الأشكال".

واكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف اليوم الثلاثاء في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفرنسي ان مسألة الصواريخ الايرانية ليست جزءا من الاتفاق النووي وهذا ما اعلنته فرنسا وامريكا ايضا، مضيفا بأن القرار الدولي رقم 2231 يتضمن فقرة عن الصواريخ البالستية وقد اعلنت ايران موقفها بهذا الشأن.
الكلمات الرئيسة: صواريخ بالستية ، ايران ، مجلس الأمن
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: