رمز الخبر: ۳۳۳۳۷
تأريخ النشر: 14:52 - 05 February 2017
عصر إيران - ايرنا - قال رئيس السلطة القضائية الإيرانية ان خشية العدو الرئيسية من ايران هي أن تتحول الي نموذج لمليار مسلم في العالم.

وتساءل آية الله صادق آملي لاريجاني في كلمته خلال مؤتمر 'نظام الهيمنة وتيار التغلغل' الذي عقد اليوم الاحد في طهران، لماذا يسعي نظام الهيمنة الي التسلل والتغلغل خاصة في ايران، ورد بالقول، ان ايران تحولت الي قوة عظمي في المنطقة.

وشدد علي أن نظام الهيمنة يسعي من خلال تسلله الي تحقيق اهدافا أخري، قضيته الاولي ليست القدرات العسكرية الايرانية وانما هناك قضية أكبر واساسية، وهي ان النظام الايراني نظام منسجم وذا جذور ومؤثر ويتمتع بنظام فكري.

واوضح بأن الجمهورية الاسلامية قدمت طريقة للحياة وفق القرآن الكريم، اما المبدأ الثاني فهو الدستور وهي الوثيقة الوطنية للبلاد المستمدة من مبدأ التوحيد، بينما نظام الهيمنة يعتمد طرق واساليب أخري في طريقة العيش وسائر القضايا.

واشار الي أن الجمهورية الاسلامية اثبتت قدرتها وتسللت الي القلوب من خلال التعاليم التي ارساها الامام الخميني (قدس) وخلفه الصالح قائد الثورة الاسلامية والتي آمن بها الشعب.

وتساءل ايضا، ما الذي فعله حزب الله قرب اسرائيل ولماذا هذه الحساسية المفرطة تجاهه فاطلقوا عليه اسم الحزب الارهابي؟ وأكد أن الجمهورية الاسلامية لم تصنع حزب الله وانما اصبح حزب الله، حزبا لله نتيجة تتلمذه علي تعاليم الاسلام، كما تشكلت أحزابا في اليمن والعراق وافغانستان وفق التعاليم الاسلامية.

واعتبر ان من الاسباب التي تدعو نظام الهيمنة الي التسلل والنفوذ في ايران، انه يعتقد أن الجمهورية الاسلامية تنافسه فكريا وعمليا في المنطقة، لان حياتها توحيدية ووفقا للتعاليم القرآنية.
الكلمات الرئيسة: آملي لاريجاني ، العدو ، حزب الله
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: