رمز الخبر: ۳۳۳۴
اشاد خبراء مصريون بالعمليه الانتخابيه التي جرت موخرا في ايران وقالوا انها عبرت بصوره حقيقيه عن الشعب الايراني وطموحاته .

واوضح هولاء في تصريحات لارنا من القاهره ان المشاركه الكبيره في الانتخابات البرلمانيه الاخيره من قبل ابناء الشعب الايراني قد اثبتت التفاف الشعب حول ثورته وقيادتها وبما يخرس المشككين .

فمن جهته اكد الدكتور سامي منصور مستشار التقرير الاستراتيجي العربي ان الشعب الايراني خيب ظن بعض المتربصين ضد ايران من خلال خروجه الكبير للتصويت في الانتخابات وللتعبير عن ارادته الحره .

واشار الي انه بصرف النظر عن نتائج الانتخابات ومدلولاتها فان الدلاله الاهم هي الحضور والمشاركه الكبيره في تلك الانتخابات وبصوره فاقت توقعات الجميع الامر الذي يدل علي مدي التفاف الشعب الايراني حول ثورته ومدي الثقه في قيادته .

واضاف ان اول ظاهره يمكن التعرف عليها في انتخابات المجلس التشريعي الايراني ونتائجها و محاوله الخروج من المنافسه التقليديه للتكتلين الاساسيين الاصولي والاصلاحي، وان هناك عناصر جديده توثر تاثيرا عميقا في الساحه السياسيه وتوجد خطوطا متقاطعه فيها وداخل كل من التكتلين الرئيسيين مع ان الجميع يعملون تحت مظله النظام.

من جهته اشاد الدكتور محمد السعيد عبد المومن استاذ الدراسات الايرانيه بجامعه عين شمس بهذه الانتخابات وقال ان الاحزاب السياسيه في هذه الانتخابات كانت اكثر جديه وشفافيه، فلم تتخلل الانتخابات احداث مخربه للمناخ الانتخابي العام او تجريح للمنافسين.

واشار الي ان الجميع عملوا تحت شعار واحد هو المحافظه علي الامن بجميع صوره، ودعم الحريات الفرديه والاجتماعيه.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: