رمز الخبر: ۳۳۴۰۵
تأريخ النشر: 15:22 - 06 February 2017
عصر إيران - نوهت صحيفة بريطانية اليوم الاثنين أن زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، أصدر قرارا بتأجيل إطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات قادر على هاجم رؤوس نووية في تجربة اختبار، إلى أن يتعرف بشكل أكثر على طبيعة الرئيس الاميركي ترامب، وخاصة فيما يتعلق بردة فعله تجاه إيران والتجارب الصاروخية التي قامت بها أخيرا.

ونسبت صحيفة "ديلي ستار” لخبراء في القوات البحرية الأمريكية قولهم، إن الزعيم الكوري لن يطلق التجارب الصاروخية النووية قبل أن يرى ردة فعل واشنطن تجاه تجربة إيران الصاروخية الأخيرة والتي أدانها ترامب بشدة.

وأشار الخبراء، إلى أن "كيم”، كان يخطط منذ فترة لإطلاق تجربة صاروخية نووية في يوم حفل تنصيب ترامب نفسه، الذي وقع في الـ 20 من كانون الثاني/ يناير الماضي، لكنه غيّر رأيه لاحقا لمعرفة طبيعة شخصية ترامب وردود فعله.

وقال كين جوس، كبير المحللين في مركز التحليل البحري لقوات المارينز الاميركي في واشنطن :”كنت أتوقع منذ البداية بأن تقوم كوريا الشمالية بتأجيل إجراء التجربة النووية من أجل قراءة أفضل لسياسة إدارة الرئيس ترامب، واعتقد الآن أنها ستراقب عن كثب ردة فعل الولايات المتحدة على تجربة إيران الصاروخية.”

ونقلت الصحيفة عن الخبراء قولهم، "إنهم يعتقدون أن الصاروخ الذي أطلقته إيران أخيرا وقع إنتاجه بدعم من خبراء التكنولوجيا في كوريا الشمالية”.
الكلمات الرئيسة: كوريا الشمالية ، ايران ، صواريخ
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: