رمز الخبر: ۳۳۴۹۲
تأريخ النشر: 15:16 - 08 February 2017
عصر إيران - فارس - أكد نائب القائد العام للجيش الإيراني ان الثورة الاسلامية كانت صدمة جيوسياسية بالنسبة للاميركان، وقد بذلوا مساعي كبيرة للحيلولة دون انتصارها، مضيفا ان الثورة الاسلامية لن تبقى في حدودها.

وخلال مراسم الاحتفاء بصانعي ملحمة الدفاع الجوي في عمليات والفجر8، اليوم الاربعاء، قال العميد احمد رضا بوردستان: ان الثورة الاسلامية كانت صدمة جيوسياسية بالنسبة للاميركان، وقد بذلوا مساعي كبيرة للحيلولة دون انتصارها.

وأضاف: بشكل متزامن، بذل السفير الاميركي آنذاك، ويليام سوليفان والجنرال هايزر المبعوث الاميركي مساعي كبيرة لترتيب وضع الساسة والقادة العسكريين في ايران للحيلولة دون انتصار الثورة.

وتابع: لقد كان الاميركان يدركون ان ثورتنا ثورة دينية ولن تبقى منحصرة في حدود ايران وسيتم تصديرها الى المنطقة.

ومضى قائلا أن سلوك اميركا معنا بعد انتصار الثورة لم يكن سلوك المواجهة بل سلوك الإطاحة، لأنهم كانوا يريدون اقتلاع جذور الثورة.. مبينا انهم (الاميركيون) كانوا يظنون ان الثورة سيصيبها الشلل اذا فرضوا الحظر علينا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: