رمز الخبر: ۳۳۵۰۸
تأريخ النشر: 13:19 - 09 February 2017
عصر إيران - إيرنا -  أكد رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني: إن حل المشاكل الأمنية والإرهابية التي يعاني منها العراق في الوقت الحالي يحظي بأهمية بالغة مشيراً إلي أن حل المشاكل في العراق سيؤدي إلي إيجاد توازن في المنطقة.
 
وخلال إستقباله وزير النفط العراقي السابق عادل عبد المهدي اليوم الأربعاء قال لاريجاني إن العراق يمثل ركيزة مهمة في المنطقة.

وأشار إلي العلاقات التاريخية والمتنامية بين إيران والعراق وقال: لحسن الحظ فإن العلاقات بين البلدين هي في مستوي جيد في ظل الظروف الحالية معرباً عن أمله بأن تشهد العلاقات الثنائية المزيد من التطوير.

ولفت لاريجاني إلي أن قضية مكافحة الإرهاب هي قضية مهمة جداً في المنطقة عموماً والعراق بشكل خاص مضيفاً إن قضية مكافحة الإرهاب هي معقدة جداً وإن هزيمة جماعة داعش تتطلب تعاونا إقليميا واسعا.

وحول أداء بعض الدول العربية قال لاريجاني إن بعض الدول وبدلاً من التعاون تقوم وللأسف بخلق أعداء وهميين في المنطقة.

من جانبه قال وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي خلال اللقاء إن القوات الأمنية العراقية وجهت ضربات قاصمة للجماعات الإرهابية، معرباً عن إعتقاده بأن إطالة أمد الحرب مع داعش بهدف القضاء عليه تماماً أهم بكثير من ترك عناصره يفرون إلي مناطق أخري وبالتالي يعاودن مهاجمة المناطق من جديد.

الكلمات الرئيسة: عادل عبدالمهدي ، لاريجاني
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: