رمز الخبر: ۳۳۸۲۷
تأريخ النشر: 15:42 - 19 February 2017
وقال أن ايران الدولة الوحيدة في المنطقة التي لم يهاجمها تنظيم داعش أو القاعدة.
عصر إيران - وكالات - ادعى وزير الخارجية السعودي في كلمته أمام مؤتمر ميونيخ للأمن بأن "إيران أكبر دولة راعية للإرهاب في العالم".

وقال: التحدي في منطقة الشرق الأوسط مصدره إيران، وهي أكبر دولة راعية للإرهاب في العالم، وجزء من تشريعها هو تصدير الثورة، وهي لا تؤمن بمفهوم المواطنة، وتريد من الشيعة في جميع أنحاء العالم أن يكونوا تابعين لها وليس دولهم.

واضاف الجبير: الإيرانيين يتدخلون في شؤون بلدان كثيرة ولا يحترمون القانون الدولي بمهاجمة السفارات ويزرعو الخلايا الإرهابية النائمة في دول عدة.

وقال الجبير أن  ايران الدولة الوحيدة في المنطقة التي لم يهاجمها تنظيم داعش أو القاعدة وهي تنظيمات إرهابية سنية.

وصرح بأن هدف ايران النهائي هو تدمير السعودية مشيرا إلى أن كثير من قيادات القاعدة، التي ارتكبت جرائم إرهابية في السعودية، فرت لتجد ملاذا في إيران.

وأوضح أن "إيران تتحدث دائما عن بدء صفحة جديدة، ولكننا لا نستطيع تجاهل الحاضر. كيف يمكن أن نتعامل مع دولة تهدف إلى تدميرنا. ما لم يتغير كل هذا، يصعب التعامل معها".

واتهم ايران بتزويد اليمن بالصواريخ الباليستية وقال: ما نسعى إليه هو أفعال وليس اقوال، هم يرسلون السلاح والصواريخ البالستية للحوثيين ولا بد من وجود ضغط عالمي على إيران من أجل تغيير سلوكها، وعليهم أن يدركوا أن أن ما قاموا به خلال 25 عاما ليس مقبولا.
الكلمات الرئيسة: الجبير ، إيران ، إرهاب
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: