رمز الخبر: ۳۳۸۸۹
تأريخ النشر: 15:28 - 21 February 2017
جاءت تصريحات مفتي أوغلو ردا على تصريحات بهرام قاسمي المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حول تركيا.
عصر إيران - وكالات - قال المتحدث باسم الخارجية التركية حسين مفتي أوغلو إنّ إيران لا تتورع عن إرسال من لجؤوا إليها بسبب الأزمات في المنطقة، إلى ساحات الحروب، وهو البلد المسؤول عن التوتر وعدم الاستقرار في المنطقة، لا يمكن فهم أو تقبل توجيهه الاتهامات للآخرين”، حسب وكالة الأناضول.

جاء ذلك في بيان صادر عن مفتي أوغلو ردا على تصريحات بهرام قاسمي متحدث الخارجية الإيرانية حول تركيا.

وقال مفتي أوغلو أنّ إشادة قاسمي بسياسات بلاده الإقليمية ووصفه لتلك السياسات بالعادلة، تتعارض بشكل كبير مع مخاوف الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي من سياسات طهران الإقليمية.

وأكد أن المنتظر من إيران الإقدام على خطوات بنّاءة وإعادة النظر في سياساتها تجاه دول المنطقة، عوضاً عن اتهام الدول التي توجه لها انتقادات.

واستدعت ايران مساء أمس الاثنين السفير التركي في طهران وأبلغته اعتراضها الشديد اثر تصريحات المسؤولين الأتراك في الأيام الاخيرة ضد إيران.

وتم استدعاء سفير أنقرة في طهران عقب تصريحات الرئيس التركي الأخيرة وكذلك وزير خارجيته مولود تشاووش اوغلو والذي ادلى بها يوم أمس في مؤتمر ميونيخ الأمني في آلمانيا.  

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قد قال في تصريحات له أمس الأحد حول الدور الإيراني في المنطقة إنه دور يزعزع الاستقرار خاصة وأن طهران تسعى لنشر التشيّع في سوريا والعراق.

ودعا جاويش أوغلو طهران لإنهاء الممارسات التي من شأنها زعزعة استقرار وأمن المنطقة.

واعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي تصريحات وزير الخارجية التركي بانها غير بناءة وان عليه ان يدرك ان بلاده وبعض الدول الاخرى هي السبب في عدم الاستقرار وزعزعة الامن في المنطقة.

وقال قاسمي: ان الذين يحلمون بالعودة الى عهد الامبراطورية ويقومون بتدخلات غير قانونية وغير مشروعة ودعم الجماعات الارهابية مما ادى الى سفك الدماء وزيادة حدة التوتر وعدم الاستقرار في المنطقة لا يمكنهم التهرب من مسؤولية مثل هذه الممارسات من خلال اتهام الآخرين.

الكلمات الرئيسة: ايران ، تركيا ، بهرام قاسمي
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: