رمز الخبر: ۳۴۰۶۰
تأريخ النشر: 14:03 - 01 March 2017
عصر إيران - وكالات - أعلن صندوق النقد الدولي في تقرير صادر عنه، أمس، أن اقتصاد إيران انتعش وخرج من الركود، بعد الاتفاق النووي مع الدول الست.

وذكر التقرير الذي نقلته وكالة "أسوشييتد برس" أن الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي في إيران نما بنسبة 7.4 في المئة، مدعوماً بسرعة عودة النفط الإيراني إلى السوق العالمية. وبحسب التقرير، فقد "شهد التضخّم انخفاضاً، في حين من المتوقع أن يستقر نمو الناتج الإجمالي عند حدود 4.5 في المئة"، لافتاً في الوقت ذاته إلى أن "على الإيرانيين أن ينتظروا المزيد من الوقت لتلمّس الفوائد من الاتفاق النووي".

وتوقع خبراء صندوق النقد الدولي نمو الاقتصاد الإيراني بنسبة 6.6% في العام الاقتصادي 2016-2017 ليعود إلى معدل نمو منطقي العام القادم عند نسبة 3.3%.

"لم تظهر بعد النتائج الكاملة على الاقتصاد الإيراني، لرفع العقوبات وأجندة إيران الإصلاحية "، يقول المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي جعفر مجرّد في ملحق للتقرير، معرباً عن أسفه لأن "العقوبات الأميركية الباقية، وعدم اليقين المرتبط بها، أعاقا عودة المصارف الدولية إلى السوق الإيرانية، كما يعرقلان التجارة والاستثمار على مستوى واسع".


الكلمات الرئيسة: صندوق النقد الدولي ، ايران
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: