رمز الخبر: ۳۴۱۵
اكد وزير الخارجيه منوجهر متكي اليوم الاحد ان مزاعم الامين العام للجامعه العربيه عمرو موسي حول الجزر الايرانيه الثلاث في الخليج الفارسي لا اساس لها.

وكان الامين العام للجامعه العربيه قد زعم ان الجزر الايرانيه الثلاث طنب الكبري وطنب الصغري وابوموسي تعود الي الامارات .

واضاف وزير خارجيه الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه في تصريحات ادلي بها اليوم الي الصحفيين في فندق الشام بدمشق "خلال لقائي مع بعض قاده البلدان العربيه كان لهم موقف آخر لا يتفق مع تصريحات السيد عمرو موسي".

وقال :ان هذه التصريحات التي لا اساس لها طرحت خلال السنوات الاخيره مترافقه مع تدخلات خاصه.

وصرح بالقول : ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه و الامارات العربيه المتحده تتمتعان بعلاقات جيده حيث قام الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد بزياره الامارات كما قام رئيس الوزراء الاماراتي وحاكم دبي بزياره طهران موخرا كما قام وزير الخارجيه الاماراتي وبعض المسوولين في هذا البلد بزياره ايران عده مرات.

واكد وزير الخارجيه الايراني انه لم يتم في‌اي من هذه اللقاء‌ات طرح سوء الفهم المحتمل بشان الجزر الايرانيه الثلاث.

واضاف انه وفقا لمعلوماتنا فان الوفد الاماراتي لم يطرح‌اي تصريح في هذا الشان خلال اجتماعات قمه دمشق سواء العلنيه منها او المغلقه.

واردف انه حان الوقت من خلال ازاله هذه الالاعيب ان يركز امين عام الجامعه العربيه والدول العربيه علي القضايا الرئيسيه للعالم العربي وعلي راسها القضيه الفلسطينيه لتفويت الفرصه علي الكيان الصهيوني وحماته.

واكد متكي ان سياده ايران علي الجزر الايرانيه الثلاث مستمره طوال تاريخ المنطقه واذا ارادوا العوده الي التاريخ فان الملفات ايضا ستاخذ اشكالا اخري.

وكان وزير الخارجيه قد وصل الي العاصمه السوريه دمشق مساء الجمعه للمشاركه في موتمر القمه العربيه الذي انهي اعماله اليوم بصدور بيان ختامي.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: