رمز الخبر: ۳۴۱۸
قال منوجهر متكي وزير خارجيه الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه امس الاحد : ان "ايران والسعوديه لهما دور مهم في القضاء علي الفتن التي يراد زرعها بين المسلمين":.

وافاد مراسل ارنا، ان متكي كان يتحدث في موتمر صحفي عقده في فندق الشام بدمشق بعد اختتام اعمال القمه العربيه التي عقدت في العاصمه السوريه.

وقال متكي "ان ايران و السعوديه و بالتعاون مع قاده الدول الاسلاميه يريدون استمرار هذه الجهود القيمه لمواجهه هذه الفتن".

واضاف "اننا بصدد التعاون لمواجهه الهجمات التي يشنها البعض في الغرب ضد القيم الاسلاميه و القران الكريم و النبي محمد (ص )".

وردا علي سوال حول انتاج فلم ضدالاسلام في هولندا وبثه في الدول الغربيه، قال متكي " اننا نعتقد بان هذا الامر هو خطه من جانب الراغبين في نشوء صراع بين الحضارات".

واتهم متكي التيارات الاعلاميه التابعه للمراكز الصهيونيه واعداء المسلمين بالوقوف وراء هذه الخطه.

وقال "نحن نعتقد ان منتجي هذا الفيلم هم من عديمي القيمه والشخصيه و يقومون بتنفيذ هذه الخطط ضد العالم الاسلامي".

واوضح متكي، ان عددا اخر من منفذي هذه الخطه اساووا عده مرات للنبي محمد (ص ) و المقدسات الاسلاميه والقران الكريم.

وقال "انهم يريدون من وراء ذلك اختبار رد فعل الامه الاسلاميه حيال هذا النوع من الاساء‌ات" ،واضاف "هم مخطئون ولكن يصرون علي تكرار هذا الخطا".

وطالب متكي الدول الغربيه بسن قوانين لمنع تكرار مثل هذا النوع من الاساء‌ات .

و قال "ان حريه التعبير لا يمكن ان تبرر مثل هذاه الاساء‌ات ، و استمرار هذه السياسات ليست في صالح الغرب".

و كان متكي وصل الي دمشق ليل الجمعه لحضور القمه العربيه التي اختتمت اعمالها الاحد.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: