رمز الخبر: ۳۴۲۰
اعتبر رئيس الجمهوريه محمود احمدي نجاد ان يوم "‪ ۱۲‬فروردين" يوم تاسيس الجمهوريه الاسلاميه شكل اساسا لانطلاق البشريه نحو قمم النور والكمال قائلا ان هذا اليوم هو يوم بزوغ الفجر الصادق ويبشر بشروق شمس الحقيقه.

وحيا الرئيس احمدي وهو يتحدث مساء امس في اجتماع مجلس الوزراء حلول يوم "‪ ۱۲‬فروردين" واكد ان هذا اليوم هو يوم تاريخي وكبير جدا .

واضاف انه في هذا اليوم التاريخي انطلقت الافواج البشريه الهائله للشعب الايراني وارست صرحا شكل نقطه انطلاق للبشريه نحو قمم النور والكمال.

واوضح ان الشعب الايراني ارسي في هذا اليوم اساسا تحركت بعده التطورات الدوليه تحركا سريعا باتجاه اصلاح الامور وحتي ان وتيره التطورات تسارعت بشكل كبير.

وتابع رئيس الجمهوريه ان يوم "‪ ۱۲‬فروردين" فتح افقا جديده امام البشريه واربك الاسس النظريه التي سادت العلاقات السياسيه والاجتماعيه ل ‪۲۰۰‬ عاما قائلا ان هذا اليوم شكل بدء صفحه جديده في التطورات الدوليه ونقطه انهيار الظلم والاستكبار وازدهار العداله والكرامه والحيويه والتحرك باتجاه الكمال.

وقال ان يوم "‪ ۱۲‬فروردين" يعد تاييدا لانطلاقه الشعب في يوم "‪۲۲‬ بهمن" (ذكري انتصار الثوره الاسلاميه) موكدا ان قيام الجمهوريه الاسلاميه قد غير جميع المعادلات الدوليه وان هذا اليوم التاريخي سيقرر المستقبل.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: