رمز الخبر: ۳۴۲۱۵
تأريخ النشر: 15:16 - 11 March 2017
عصر ايران - ايرنا - أشاد صندوق النقد الدولي بالتحسن الذي يشهد الإقتصاد الإيراني متوقعاً أن يشهد اجمالي الناتج المحلي نمواً بمعدل 6.6 بالمئة خلال العام الإيراني الجاري (ينتهي في 20 آذار / مارس).

وفي تقرير نشره الجمعة قال صندوق النقد الدولي: إن النمو الإقتصادي الإيراني شهد إنتعاشاً ملحوظاً نتيجة زيادة حجم إنتاج النفط مشيراً إلي بلوغ اجمالي الناتج المحلي (GDP) 7.4 بالمائة مما ساعد إيران علي الخروج من الركود الإقتصادي الذي شهدته عام 2015.

ونظراً للأداء الذي قدمه القطاع غير النفطي في إيران خلال الأشهر الثلاث الثانية في السنة الحالية فإن نمو القطاع غير النفطي خلال الأشهر الست الأولي من العام الإيراني الجاري بقي في حدود 0.9 بالمائة وهو مؤشر علي وجود المشاكل المتعلقة بمصادر التمويل الأجنبي والمشاكل التي يعاني منها القطاع المالي الداخلي وكذلك ضعف الهيكل الإقتصادية للبلاد.

إلا أن معدل التضخم أصبح أحادي الرقم وبقي يترواح خلال العام 2016 في حدود 9.5 بالمائة فيما شهدت أسعار العملات الأجنبية استقراراً نسبياً. 

ويتوقع أن يدفع تحسن الوضع الإقتصادي بالنمو الإقتصادي إلي الإستقرار عند 4.5 بالمائة فيما سيصل اجمالي الناتج نمواً بمعدل 6.6 بالمئة.


الكلمات الرئيسة: ايران ، اقتصاد ، صندوق النقد الدولي
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: