رمز الخبر: ۳۴۲۲۱
تأريخ النشر: 15:32 - 11 March 2017
عصر ايران - ايرنا - أكد السفیر الفنلندی لدی طهران هری كمراینن أن خطة العمل المشترك الشاملة (الإتفاق النووی) تمثل بوابة دخول إیران إلی الأسواق العالمیة، كما أزالت العدید من العقبات من مسار الإقتصاد الإیرانی.

وخلال إجتماع مع التجار ورجال الأعمال الإیرانیین فی محافظة مازندران (شمال) الیوم السبت، أضاف كمراینن، أنه بفضل الإتفاق النووی لم تعد مشاكل جدیة أمام حضور إیران فی أسواق العالم والتبادل التجاری لرجال الاعمال الإیرانیین متواصل حالیا. 

وإعتبر السفیر الفنلندی الزیارات التی قام بها الرئیس وعدد من الوزراء الفلندیین خلال الآونة الأخیرة الي ایران، كانت الأولی زیارات الأوروبیین إلی إیران بعد الإتفاق النووی وذلك بغیة توسیع العلاقات مع طهران. 

واردف أن جمیع الأهداف فی مجال التجارة الثنائیة بین إیران وفنلندا تحققت خلال العام الماضی، فیما تحققت نحو 90 بالمائة من الأهداف المرجوة بین البلدین خلال العام الحالی.

وأكد أن فنلندا لدیها امكانات كبیرة للتعاون مع إیران فی مختلف المجالات بما فی ذلك الحفاظ علي الغابات ومعالجة النفایات، والتعلیم العالی والصحة؛ داعیا الي بلورة طاقات البلدین فی سیاق تعزیز العلاقات الثنائیة خاصة مع محافظة مازندران. 

الكلمات الرئيسة: ايران ، الاتفاق النووی ، فنلندا ، سفير
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: