رمز الخبر: ۳۴۳۸۱
تأريخ النشر: 18:03 - 19 March 2017
عصر ايران - وكالات - أصدرت محكمة ايرانية الحكم بالسجن على ابنة اكبر هاشمي رفسنجاني بتهمة نشر الاكاذيب بشأن الحسابات المصرفية للسلطة القضائية.

وتم قبل فترة تم فتح ملف إدانة لإحدى بنات آية الله هاشمي رفسنجاني في محكمة طهران.

وفي هذا الملف، تم تسجيل تهمة فائزة هاشمي نشر الاكاذيب، وقد خضعت للتحقيق. وبالتالي وفي اليوم الاخير من الدوام الرسمي للسنة الايرانية الجارية (تنتهي في 20 آذار/مارس 2017) أصدرت المحكمة حكما بالسجن بحق فائزة هاشمي.

ورغم ان محامي فائزة هاشمي رفض الحديث عن هذا الملف، الا ان المصادر القضائية أيدت هذا الخبر، وأعلنت ان خبر إدانة فائزة هاشمي من قبل الحكمة صحيح.

ويقال انه تم إصدار الحكم بالسجن على فائزة هاشمي بالسجن ستة اشهر بسبب اجرائها مقابلات بشأن الحسابات المصرفية المنسوبة الى رئيس السلطة القضائية.

وينص قانون العقوبات الاسلامية على ان اي شخص ينشر الاكاذيب بقصد الاضرار بالغير او التشويش على الرأي العام او الاساءة للمسؤولين الرسميين سواء عبر الرسائل او الشكاوى او المراسلات او العرائض او التقارير او توزيع اي مطبوعات او مخطوطات سواء كانت بتوقيع او بدونه، او ينسب افعالا خلافا للحقيقة وبنفس تلك الاهداف الى شخص حقيقي او حقوقي او المسؤولين الرسميين تصريحا او تلميحا، سواء كانت فيه اضرار مادية او معنوية للغير ام لا، يحكم عليه بالسجن من شهرين الى سنتين او الضرب الى (74) جلدة، إضافة الى إعادة الحيثية في حال الامكان.
الكلمات الرئيسة: حكم ، السجن ، فائزة هاشمي
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: