رمز الخبر: ۳۴۴۲۵
تأريخ النشر: 18:34 - 23 March 2017
عصر إيران - إيرنا - قال الخبير الروسي البارز فلاديمير ساجين، ان حكومة الرئيس الايراني حسن روحاني تمكنت من خفض معدل التضخم من 40 الي 7.5 في المئة.

واضاف ساجين في حديث مع وكالة اسبوتنيك للانباء، ان العام الايراني الماضي (بدأ في 20 مارس 2016) كان مفعما بالاحداث المالية و الاقتصادية المتمثلة في الغاء العقوبات التي فرضتها عليها العديد من دول العالم، معتبرا ذلك انجازا تحقق بفضل السياسات الحكيمة التي انتهجها الرئيس روحاني الي جانب مساعي الوسطاء الدوليين (مجموعة 1+5) بمن فيهم روسيا.

و اعتبر الخبير الروسي الانجازات الايرانية في مجال النفط من اهم الاسباب التي ساهمت في انعاش الاقتصاد الايراني، موضحا ان عائدات ايران من النفط في العام الماضي، سجلت نموا بنسبة 90 في المئة.

و اضاف ان حجم انتاج النفط الايراني يتراوح بين 3.7 أو 3.9 مليون برميل يوميا، فيما يبلغ حجم صادراتها 2.5 مليون برميل يوميا او إلي المستوي الذي كان قبل فرض العقوبات عليها.

وفي جانب اخر من تصريحاته اكد الخبير الروسي ان تسوية الملف النووي الايراني فسح المجال امام دخول المستثمرين الاجانب الي ايران، مما بلغ حجم الاستثمارات الاجنبية في العام الماضي نحو عشرات مليارات دولار و بالتوازي معه تم الافراج عن الارصده الايرانية المجمدة في الغرب بشكل تدريجي الي جانب احياء نظامها المصرفي.

وفيما يتعلق بأهمية العلاقات بين ايران و روسيا، اكد ان التعاون بين البلدين يشمل مختلف المجالات النووية والطاقة الحرارية والنفط والغاز و كهربة السكك الحديدية و مشاريع شق الطرق و الفضاء و الاتصالات علي ان يتعزز التعاون المشترك ليشمل الصعيدين الفني و العسكري في المستقبل.

و حول الزيارة المرتقبة للرئيس روحاني الي روسيا، اوضح ان التوقيع علي عشر وثائق التعاون بقيمة مليارات دولار علي مختلف الاصعدة يأتي ضمن جدول اعمال هذه الزيارة.
الكلمات الرئيسة: ايران ، تضخم ، روحاني
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: