رمز الخبر: ۳۴۴۲۹
تأريخ النشر: 18:44 - 23 March 2017
عصر إيران - إتهم قادة في البحرية الأميركية، إيران بتهديد حركة الملاحة الدولية من خلال "الاحتكاك" بالسفن الحربية التي تمر عبر مضيق هرمز.

ونقلت وكالة رويترز عن قادة في البحرية الأميركية قولهم إنه من الممكن أن يؤدي ذلك إلى وقوع حوادث مستقبلا إلى سوء في التقدير ما قد يتسبب بمواجهة بالأسلحة.

وتحدث القادة الأميركيون بعد أن اقتربت من حاملة الطائرات جورج "إتش.دبليو.بوش" مجموعتان من زوارق الهجوم السريع التابعة للبحرية الإيرانية وكانتا بمحازاة قافلة من 5 سفن بقيادة الولايات المتحدة عندما دخلت المضيق، في وقت سابق من الشهر الجاري .

ونقلت "رويترز" عن الضابط المسؤول عن حاملة الطائرات الكابتن ويل بننجتون، قوله إن سلوك البحرية الإيرانية بات "أكثر عدوانية وأقل قابلية للتنبؤ به".

وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي تدخل فيها حاملة طائرات أميركية الممر المائي الضيق، الذى يمر عبره ما يصل إلى 30% من صادرات النفط العالمية سنويا، منذ تسلم الرئيس الأميركي دونالد ترامب منصبه في يناير/كانون الثاني الماضي، متعهدا باتخاذ موقف أكثر صرامة حيال إيران.

وأرسلت حاملة الطائرات الأميركية يوم الثلاثاء طائرات هليكوبتر للتحليق فوق الزوارق السريعة الإيرانية التي اقتربت إلى مسافة 870 مترا من حاملة الطائرات الأميركية. وقال القادة الأميركيون إن الواقعة انتهت دون إطلاق رصاصة واحدة.

وجرى الاحتكاك مع الزوارق التابعة للبحرية الإيرانية بينما كانت حاملة الطائرات في طريقها إلى الجزء الشمالي من الخليج (الفارسي) للمشاركة في الغارات التي تقودها الولايات المتحدة على تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق.

وقال مسؤول أميركي في السادس من مارس/آذار، إن قوارب هجوم سريع تابعة للحرس الثوري الإيراني اقتربت لمسافة 550 مترا من سفينة تعقب أميركية مما اضطرها لتغيير اتجاهها.
الكلمات الرئيسة: مضيق هرمز ، إيران ، اميركا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: