رمز الخبر: ۳۴۵۳۰
تأريخ النشر: 15:30 - 28 March 2017
وكان وزير الدفاع الإيرانى قد أعلن أن دعم طهران لروسيا فى تنفيذ عمليات عسكرية فى سوريا ضد الجماعات الإرهابية يستمر.
عصر إيران - وكالات - قال وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف اليوم الثلاثاء إن مباحثات الرئيس حسن روحاني مع كبار المسؤولين الروس في موسكو ستشمل قضايا إقليمية أهمها سوريا والعراق واليمن. 

وأضاف أنه بإمكان روسيا استخدام قواعد عسكرية إيرانية لمكافحة الإرهاب في سوريا، على أن تكون كل حالة على حدة بخصوص استخدام تلك القواعد.

وأضاف في تصريح ادلى به لوكالة رويترز خلال زيارته لموسكو أنه سيجري تناول قضايا إقليمية تتضمن سوريا خلال اجتماع يعقد اليوم الثلاثاء في الكرملين بين إيران وروسيا.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني بدأ زيارة لروسيا أمس الاثنين بدعوة من نظيره الروسي فلاديمير بوتين تستمر يومين.

وكان وزير الدفاع الإيرانى العميد حسين دهقان قد أعلن قبل شهر أن دعم طهران لروسيا فى تنفيذ عمليات عسكرية فى سوريا ضد الجماعات الإرهابية يستمر، مشيرا إلى أن التعاون قائم بين البلدين فى الشأن السورى.
 
وأشار دهقان إلى فتح قاعدة نوجه فى همدان أمام الطائرات الحربية الروسية لتنفيذ غارات فى سوريا موضحا أن الدستور الإيرانى لايسمح لمنح أى بلد قاعدة عسكرية على أراضى البلاد إلا أن التعاون قائم مع روسيا.

وكشف أن إيران قدمت تسهيلات لروسيا فى قاعدة نوجه العسكرية لاجتياز طائراتها الحربية الأجواء الإيرانية والتزود بالوقود على أراضيها، معتبرا أن هذا الأمر طبيعى فى مجال دعم العمليات الحربية الجارية فى سوريا.

وقال التسهيلات منحت لفترة محدودة لكن التعاون مع الروس سيستمر بالنظر للمتطلبات والظروف الميدانية ولفت إلى أن التنسيق قائم بين الجانبين حول المهمات ومواعيد العمليات وكذلك نوع الطائرات وأكد موقف إيران الداعم لروسيا بتنفيذ عملياتها فى سوريا.

ونفى وجود أية نوايا لإيران فى منح روسيا قاعدة عسكرية على أراضيها، مؤكدا أن هذا الأمر غير مطروح مطلقا.
الكلمات الرئيسة: ظريف ، روسيا ، القواعد العسكرية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: