رمز الخبر: ۳۴۵۹۷
تأريخ النشر: 04:02 - 02 April 2017
عصر ايران - وكالات - دان المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي، التفجير الانتحاري الذي اسفر عن مصرع واصابة العشرات من المصلين في مدينة باراجنار بباكستان، معربا عن المواساة للحكومة والشعب وذوي ضحايا هذه الجريمة الارهابية.

وافادت الدبلوماسية العامة والاعلامية بوزارة الخارجية الايرانية ان قاسمي قال في تصريح له مساء الجمعة، انه ما دام البعض يلجأون للغة العنف والقتل والمجازر بدلا عن المنطق والحوار، للوصول الي اهدافهم البغيضة، وتري حفنة قليلة من الدول في المنطقة مصالحها في انتشار الاضطراب الامني والارهاب والتطرف، فلا امل باجتثاث هذه الغدة السرطانية، ولكن لا شك بان المذنبين ومروجي العنف والارهاب سيدفعون ثمنا باهضا لكل جريمة يرتكبونها.

واكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية، ان علاج الارهاب في المنطقة والعالم ليس ممكنا سوي في 'توفر الارادة الصلبة لقطع الشرايين المادية والمعنوية الداعمة للارهاب والتطرف' و'دخول جميع لحكومات في آلية للتعاون الجماعي والصادق'.
الكلمات الرئيسة: ايران ، باكستان ، تفجير ارهابي
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: