رمز الخبر: ۳۴۶۳
واضاف انه نظرا الى ان ايران تحتل المركز ال25 في العالم في التكنولوجيا النانوية فان الدول الاسلامية اختارت ايران لتكون مقرا للامانة العامة لشبكة التكنولوجيا النانوية للعالم الاسلامي.
عصر ايران – اختيرت ايران لتكون مركزا لشبكة التكنولوجيا النانوية للعالم الاسلامي وذلك في ختام الدورة ال13 للجمعية العامة للجنة الدائمة للتعاون العلمي والتكنولوجي لمنظمة المؤتمر الاسلامي (كامستك) التي عقدت في العاصمة الباكستانية اسلام اباد على مدى ثلاثة ايام.

واعلن نائب وزير العلوم والابحاث والتكنولوجيا الايراني ارسلان قرباني ان "كامستك" صادقت على تأسيس شبكة الجامعات الالكترونية للبلدان الاسلامية في ايران وقال ان وزراء علوم الدول الاسلامية الذين شاركوا في الاجتماع صادقوا على تاسيس شبكة الجامعات الالكترونية والتكنولوجيا النانوية للبلدان الاسلامية في ايران.

واضاف انه نظرا الى ان ايران تحتل المركز ال25 في العالم في التكنولوجيا النانوية فان الدول الاسلامية اختارت ايران لتكون مقرا للامانة العامة لشبكة التكنولوجيا النانوية للعالم الاسلامي.

ووفقا لاحد بنود البيان الختامي للاجتماع فانه سيتم تاسيس شبكة تعاون واحات العلوم والتكنولوجيا لمنظمة المؤتمر الاسلامي في ايران.

وقال نائب وزير العلوم الايراني ان ايران انتخبت عضوا في اللجنة التنفيذية ل "كامستك" لمدة اربعة اعوام وذلك نظرا الى نشاطاتها العلمية والتكنولوجية وتعاونها مع الدول الاسلامية في الميادين العلمية.

وجاء في البيان الختامي لهذا الاجتماع انه نظرا الى ان ايران سجلت في السنوات الاخيرة موقعا متقدما في انتاج العلم بين الدول الاسلامية فانها اختيرت عضوا في اللجنة التنفيذية للعلوم والتكنولوجيا لمنظمة المؤتمر الاسلامي.

واعتبر وزراء العلوم في الدول الاسلامية في البيان الختامي للاجتماع ان استخدام الطاقة النووية للاغراض السلمية هو حق لجميع الدول الاعضاء في منظمة المؤتمر الاسلامي.

وقد شارك وزير العلوم والابحاث والتكنولوجيا الايراني محمد مهدي زاهدي في هذا الاجتماع الذي عقد مطلع نيسان /ابريل الجاري في اسلام اباد.

وكانت الجمعية العامة للجنة الدائمة للتعاون العلمي والتكنولوجي لمنظمة المؤتمر الاسلامي (كامستك) قد تأسست في الدورة الثالثة لقمة منظمة المؤتمر الاسلامي التي عقدت عام 1981 وتتخذ من اسلام اباد مقرا لها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: