رمز الخبر: ۳۴۶۶۶
تأريخ النشر: 10:00 - 04 April 2017
وكان مجلس النواب العراقي أقر السبت رفض رفع علم إقليم كردستان على مؤسسات محافظة كركوك وأبنيتها.
عصر إيران - وكالات - أکد المتحدث باسم وزارة الخارجیة الإيرانية بهرام قاسمی علی أن إیران تعتبر رفع أی علم غیر العلم العراقی فی محافظة کرکوك بأنه یتعارض مع الدستور العراقی ومثیر للتوتر.

وتابع قاسمی بأن الموقف المبدئ للجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة حیال العراق هو دعم سیادة اراضیه والسیادة الوطنیة والتأکید علی ضرورة التزام جمیع الاطراف بالدستور وتسویة الخلافات فی البلاد عبر إطلاق الحوار والحلول القانونیة ومن هذا المنطلق تعتبر رفع أی علم غیر العلم العراقی فی محافظة کرکوك التی تخضع لسیطرة الحکومة الاتحادیة بأنه یتعارض مع الدستور العراقی ومثیر للتوتر.

وأضاف بأن مکافحة الإرهاب وتطهیر المناطق المتبقیة فی العراق من الارهابیین التکفیریین وعناصر داعش یعتبران من أهم الموضوعات التی یهتم بها العراق حکومة وشعبا کما تدعم إیران جهود الحکومة العراقیة فی هذا الشأن وتواصل دعمها.

وصرح بأن الممارسات الأخیرة لبعض الأطراف العراقیة فی کرکوك یمکن أن تثیر المخاوف بسبب اهدار طاقة العراق فی مسار مکافحة الارهابیین.

وفي وقت سابق قال الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود البارزاني والاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال الطالباني إن من حق الكرد رفع علم كردستان في كركوك دستوريا وقانونيا.

كما أقر الجانبان في اجتماع عاجل عقد في أربيل العمل على تشكيل لجنة موسعة لتحديد وقت وآلية إجراء الاستفتاء الشعبي بخصوص "تحديد مصير واستقلال" كردستان العراق.

وجاء في بيان مشترك للحزبين أنه تم طرح عدد من الملفات للمناقشة حول الاستفتاء وكركوك والوضع الداخلي في إقليم كردستان العراق، "انطلاقا من الرؤية المخلصة والحريصة على حق تقرير المصير لشعب كردستان والعلاقات مع بغداد وإبعاد المخاطر السابقة بينهما".

وكان مجلس النواب العراقي أقر السبت أحقية رفع العلم العراقي فقط دون غيره، ورفض رفع علم إقليم كردستان على مؤسسات محافظة كركوك وأبنيتها، بجانب اعتبار نفط المحافظة ثروة وطنية عراقية وجب توزيعها بالتساوي بين محافظات العراق.

وجاء القرار بعد أيام من قرار مجلس محافظة كركوك رفع علم إقليم كردستان على المباني الحكومية في المحافظة، وكذلك بعد إجراءات للسيطرة على نفط المحافظة.

الكلمات الرئيسة: كركوك ، ايران ، العراق ، علم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: