رمز الخبر: ۳۴۶۷۲
تأريخ النشر: 14:35 - 04 April 2017
عصر ايران - فارس - اعتبر رئيس الوفد البرلماني الايراني لمؤتمر اتحاد البرلمانات الدولي في دكا غلام علي جعفر زاده ان اتهام ايران بدعم زمرة طالبان مزاعم مثيرة للغرابة والسخرية وقال ان ايران هي احد الضحايا الرئيسيين لطالبان.

 وفي كلمته امام مؤتمر اتحاد البرلمانات الدولي قال جعفر زادة ردا على مزاعم ممثل الوفد الافغاني ان مزاعم ممثل الوفد الافغاني التي لا اساس لها تثار في الوقت الذي تعد ايران من الضحايا الرئيسيين لجماعة طالبان وان دبلوماسيي ايران في مزار شريف قد استشهدوا على يد هذه الزمرة في عام 1997 .

واوضح ان ايران كانت اول دولة حذرت المجتمع الدولي فور ظهور طالبان من تداعيات هذه الجماعة، مشيرا الى ان ايران دفعت ضريبة باهضة مادية ومعنوية بسبب ازمة افغانستان.

ولفت الى ان ايران تستضيف ملايين المشردين الافغان على مدى ثلاثة عقود وقال للاسف ان الوفد الافغاني ومن دون الاخذ بنظر الاعتبار هذه الحقائق الواضحة يطلق اتهاماته الواهية ضد ايران والتي لا تخدم بلاده ولا تخدم تسوية مشاكلها.

واكد ان ايران لعبت ابرز دور في بلورة العملية السياسية الجديدة في افغانستان وقال، ان ايران من بين الدول التي لعبت دورا مهما في اعادة اعمار افغانستان وارسال المساعدات الدولية لها.

ونصح جعفر زادة، ممثل الوفد الافغاني اخويا بتجنب التصريحات اللامنطقية والتخريبية وان لا يقع تحت تاثير ايحاءات من يعادون العلاقات القائمة بين البلدين.


 
الكلمات الرئيسة: ايران ، طالبان ، افغانستان
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: