رمز الخبر: ۳۴۹۳۶
تأريخ النشر: 15:22 - 16 April 2017
عصر ايران - ارنا - أكد أمين المجلس الأعلي للأمن القومي الإيراني الأدميرال علي شمخاني أن إستخدام أمريكا للقنابل غير التقليدية في أفغانستان أمر غيرمشروع قائلا أن قصف الشعوب والدول لا يمكنه أبدا ان يعزيز الأمن القومي لبلد ما.

وخلال لقائه وزير الدفاع الأذربيجاني الفريق ذاكر حسن أوف، أضاف أن الإجراءات الأحادية الجانب والمعادية للأمن الإقليمي التي تعتمدها أمريكا وبعض الدول الحليفة لها أدت إلي تعزيز الجماعات الإرهابية في المنطقة، وقد تعد احد اسباب إفشال الحل السياسي للأزمة.

وقال أن خطر الإرهاب وجذوره بما في ذلك الأفكار التكفيرية التي يتم ترويجها من قبل بعض الدول في المنطقة، تعرض المنطقة برمتها للأزمات كما تحول دون استمرار مسار التنمية.

وتابع شمخاني: هناك حالات متعددة لاستخدام الأسلحة الكيميائية من قبل الجماعات الإرهابية تم توثيقها حتي الأن إلا أن عدم وجود ردود فعل مناسبة لها أو أعطاء بعض العناوين المغلوطة يتسبب في وقوع كوارث إنسانية ويؤدي الي استخدام مثل هذه الاسلحة من قبل الاخرين ايضا. 

وأشار إلي القواسم المشتركة والمواقف المتقاربة في القضايا الدفاعية والسياسية والإقليمية والثقافية والدينية، مؤكدا علي ضرورة توسيع العلاقات في القضايا الاستراتيجية أكثر فأكثر. 

من جانبه إعتبر الوزير الأذربيجاني الذي يزور حاليا طهران علي رأس وفد دفاعي – عسكري رفيع المستوي، إعتبر المحادثات التي أجريت بين الجانبين بإنها ايجابية.

وأكد علي إستعداد بلاده لتعزيز التبادل والتعاون مع إيران مرحبا بالمبادرات والمقترحات التي تقدم في هذا المجال. 

وأشار المسؤول الأذربيجاني إلي وجود تهديدات مشتركة ضد البلدين، بما في ذلك ظهور جماعات ارهابية وتكفيرية، قائلا أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تملك خبرات قيمة في هذا المجال، ونحن نحاول معالجة هذه التهديدات من خلال المحادثات المباشرة بين البلدين. 

الكلمات الرئيسة: شمخاني ، وزير الدفاع ، اذربيجان
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: