رمز الخبر: ۳۴۹۴
واعتبر ان تشكيل هذه اللجنة كان من النتائج التي تم التوصل اليها خلال زيارة رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الدكتور محمود احمدي نجاد الى الامارات العام الماضي, واصفا اياه بانه انجاز كبير للبلدين.
اعلن سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى الامارات ان اول اجتماع للجنة السياسية العليا بين البلدين سيعقد بطهران , مشيرا الى وصول مساعد وزير خارجية الامارات اليوم للتحضير لهذا الاجتماع.

وقال سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى الامارات حميد رضا آصفي في تصريح لمراسل وكالة مهر للانباء : ان اول اجتماع للجنة السياسية العليا بين ايران والامارات سيعقد نهاية الاسبوع الحالي بطهران.

واعتبر ان تشكيل هذه اللجنة كان من النتائج التي تم التوصل اليها خلال زيارة رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الدكتور محمود احمدي نجاد الى الامارات العام الماضي, واصفا اياه بانه انجاز كبير للبلدين.

واشار آصفي الى ان وزير العدل الاماراتي وربما وزير الاقتصاد سيزوران طهران على وفد من كبار المسؤولين الاماراتيين للمشاركة في اعمال اللجنة المشتركة بين البلدين.

واوضح سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى الامارات ان مساعد وزير الخارجية الاماراتي وصل عصر امس الاحد الى طهران على رأس وفد من الخبراء للمشاركة في الاجتماع التحضيري للجنة المشتركة , مضيفا : ان اللجنة الايرانية الاماراتية المشتركة ستعقد اجتماعها بطهران نهاية الاسبوع الجاري للمصادقة على خمس وثائق للتعاون واعداد وثائق اخرى للتوقيع عليها خلال الاجتماعات القادمة للجنة.

واشار الى ان ثلاث وثائق قضائية ووثيقتين في مجال الجمارك والمقاييس سيتم توقيعها خلال اجتماع اللجنة الايرانية والاماراتية المشتركة.

وبشأن مزاعم الامارات المتكررة حول الجزر الايرانية الثلاث عشية عقد اجتماع اللجنة المشتركة قال آصفي : ان البلدين مصممين على تطوير علاقاتهما , وان سوء الفهم حول الجزر الايرانية لن يحول دون تنمية العلاقات الشاملة.

وقال مساعد وزير الخارجية الايراني السابق : ان موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية بشأن سوء الفهم هذا موقف واضح , ومع ذلك فان الاجواء التي تسود العلاقات الثنائية هي اجواء ايجابية , وان زيارة رئيس وزراء الامارات الى طهران خلال الشهور الماضية وان تنمية العلاقات بين البلدين والتي ادت الى تشكيل اللجنة العليا المشتركة لاول مرة , دليل على هذا الامر.

واشار آصفي الى ان علاقات البلدين قد تطورت بشكل ملحوظ بعد زيارة الرئيس احمدي نجاد الى الامارات العام الماضي , مضيفا : ان اكثر من ثلث الاستثمارات الخارجية في ايران في العام الماضي كانت من الامارات.

ولفت كذلك الى زيادة ملحوظة في صادرات الخدمات الفنية والهندسية من ايران الى الامارات , مضيفا : خلال العام الماضي نشطت شركات ايرانية مختلفة في الامارات في مجالات انشاء الطرق وتشييد الابنية والصناعات الكيمياوية والغذائية.
واوضح سفير ايران في ابوظبي ان حجم التبادل التجاري بين ايران والامارات ارتفع في الاعوام الاخيرة من 12 الى 14 مليار دولار.

واشار آصفي كذلك الى مشروعين هامين لنقل الغاز والكهرباء من ايران الى الامارات مضيفا : ان التعاون في مجال البتروكيمياويات ومصافي التكرير هي من المواضيع الاخرى التي اجرى البلدان حولهما محادثات جادة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: