رمز الخبر: ۳۴۹۵۴
تأريخ النشر: 14:28 - 17 April 2017
عصر إيران - وكالات - أکد المتحدث باسم وزارة الخارجیة الإيرانية بهرام قاسمی فی مؤتمره الأسبوعی علی أن اجراء الإستفتاء العام فی ترکیا شأن داخلی.

وحول إجراء الإستفتاء العام فی ترکیا وتأثیره علی الأوضاع فی المنطقة أکد علی أنه شأن داخلی وترکیا هی دولة شقیقة لنا وما جری وسیجری فیها یعود إلی الشعب الترکی ونحترم أصوات غالبیة الشعب الترکی.

وأضاف بأننا نأمل أن تؤثر نتائج الإستفتاء علی السلام والإستقرار والأمن فی ترکیا وتدفع البلاد إلی الإستقرار.

وأشار إلی معارضة بریطانیا لقیام إیران بشراء الکعکة الصفراء من کازاخستان مؤکدا علی أنها تتعارض مع الإتفاق النووی وأننا نأمل أن تلتزم بریطانیا بتعهداتها النوویة التی ینص علیها الإتفاق النووی..

وفی شأن قیام أمریکا باختبار "أم القنابل" غیر النوویة فی افغانستان أکد قاسمی علی أن فی وجهة نظرنا اتخاذ هذه الخطوات لاتخلف تداعیات عسکریة جادة مشیرا إلی أن الخطوة الامریکیة فی سوریا غیر قانونیة ولانری تواجد تنظیم داعش الإرهابی فی افغانستان إلی حد استخدام هذا النوع من القنابل کما نؤکد علی أن هذه الممارسات لاتخلف نتائج سیاسیة جادة علی ساحة المنطقة وسوریا وافغانستان.

وفی شأن العراق وسیادته الوطنیة صرح أن إیران تؤکد دوما علی ضرورة الحفاظ علیها باعتبارها مبدأ جاد یجب الاهتمام بها وعلی جمیع الشرائح والطوائف فی البلاد أن تنشط تحت الحکم المرکزی مشیرا إلی أن عددا قلیلا فی الأردن قاموا باهانة مقام المرجعیة العراقیة وتعهدت الحکومة الاردنیة بمعاقبة المتورطین.


الكلمات الرئيسة: ايران ، تركيا ، الأردن ، استفتاء ، افغانستان
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: