رمز الخبر: ۳۴۹۶۳
تأريخ النشر: 15:26 - 17 April 2017
عصر ايران - وكالات - عدّ وزير الخارجية الايراني محمدجواد ظريف الهدف من جولته في بلدان آسيا الوسطى والقوقاز هو تعزيز التعاون بين الجمهورية الاسلامية وهذه البلدان في المجالات السياسية والاقتصادية.

وقال ظريف لدى وصوله مطار عشق اباد في تصريح للصحفيين مساء الاحد، ان احد اهداف زيارته هي الحوار وتمتين الاواصر مع بلدان الجوار، معتبرا ان الاولوية في السياسة الخارجية الايرانية على الدوام تتمثل بتوطيد العلاقات مع هذه البلدان.

واضاف، ان المنطقة تواجه حاليا خطر التطرف والارهاب وتحتاج الى روابط وثيقة فيما بينها لذلك فان ايران وطدت الاواصر مع هذه البلدان على مستوى متين للغاية.

واشار ظريف الى جولته في تركمانستان وقرغيزيا وجورجيا، موضحا ان الموضوع المهم الآخر يتمثل بالتعاون الاقتصادي والترانزيتي بين بلدان آسيا الوسطى والقوقاز والذي يتعزز عبر ممر الشمال - الجنوب.

ولفت الى ان تركمانستان وجورجيا وقرغيزيا تحتفل حاليا بذكرى مرور 25 عاما على استقلالها، معتبرا جولته بمثابة فرصة مناسبة للحضور وتقديم التهاني لهذه البلدان.

واكد انه سيتابع، خلال هذه الجولة، مسار تنفيذ مذكرات التفاهم السابقة مع البلدان المذكورة.

ووصل وزير الخارجية الايراني محمدجواد ظريف على راس وفد سياسي واقتصادي الى عشق‌آباد في زيارة تستغرق يومين وسيلتقي نظيره التركماني رشيد مردوف ورئيس هذا البلد قربانقلي بردي محمدوف.

وتتضمن الزيارة الحضور في مراسم بدء اعمال الملتقى التجاري المشترك بين التجار والناشطين في القطاعين الحكومي والخاص في كلا البلدين والقاء محاضرة في الجامعة الدولية التابعة لوزارة الخارجية التركمانية.
الكلمات الرئيسة: ظريف ، تركمنستان ، القوقاز
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: